إسرائيل تطلق سراح أسير فلسطيني لديها

تأریخ التحریر: : 2015/7/12 10:10477 مرة مقروئة
[متابعة - أين]
أطلقت السلطات الإسرائيلية فجر اليوم الأحد سراح أسير فلسطيني أضرب في سجونها عن الطعام لمدة 55 يوما احتجاجا على اعتقاله الإداري.
وقال مصدر في الارتباط الفلسطيني لوكالة أنباء الصين [شينخوا]، إن الجيش الإسرائيلي سلم الجانب الفلسطيني الأسير خضر عدنان بعد إطلاق سراحه قرب بلدته [عرابة] جنوب غرب مدينة جنين في الضفة الغربية.
وذكرت زوجته رندة موسى لـ[شينخوا]، أنها تلقت مكالمة من قبل زوجها أبلغها خلالها بأن السلطات الإسرائيلية أطلقت سراحه.
وأشارت إلى أنه ستتم إقامة استقبال لعدنان في بلدته في وقت لاحق اليوم.
وكان عدنان 37 عاما الذي ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي أوقف إضرابه عن الطعام في 29 يونيو الماضي في مستشفى [أساف هروفيه] الإسرائيلي بعد حصوله على الوثيقة الإسرائيلية الرسمية بالإفراج عنه اليوم, والتي وقعت من قبل جهات مختصة والادعاء العام الإسرائيلي، وفق محاميه جواد بولس، إثر مفاوضات جرت في حينها.
وأعلن عدنان في 5 مايو الماضي خوضه إضرابا مفتوحا عن الطعام احتجاجا على تجديد السلطات الإسرائيلية اعتقاله الإداري منذ يوليو الماضي للمرة الثالثة على التوالي.
وكانت إسرائيل أطلقت سراح عدنان في أبريل عام 2012 بعد أن خاض في حينه إضرابا عن الطعام لمدة 66 يوما ضمن لجوء الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية إلى هذا الأسلوب بشكل فردي ولفترات مختلفة منذ نوفمبر عام 2011 احتجاجا على ظروف اعتقالهم وضد الاعتقال الإداري.
ويتيح الاعتقال الإداري بحسب القانون الإسرائيلي وضع المشتبه فيه قيد الاعتقال من دون توجيه الاتهام له لمدة ستة أشهر قابلة للتجديد لفترة غير محددة زمنيا.انتهى

طبع الصفحة PDF