العمليات المشتركة: لا صحة لاتفاق مع تركيا بدور في عملية الموصل

تأریخ التحریر: : 2016/10/21 23:491476 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
نفت قيادة العمليات المشتركة، ما أعلنته واشنطن عن اتفاق مبدئي بين العراق وتركيا لمنح أنقرة دور ومشاركة بعملية تحرير مدينة الموصل من عصابات داعش الارهابية.
وذكر بيان لخلية الاعلام الحربي تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، "لا صحة لما اعلن عن توصل العراق وتركيا لاتفاق ولا دور لتركيا في عملية تحرير الموصل".
وأضاف، ان "هذه العمليات تتم بقيادة وتخطيط وتنفيذ عراقي ضد ارهاب داعش ولتحرير اهلنا في نينوى ودفاعا عن سيادة العراق وارضه".
وكان وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر، أعلن في وقت سابق اليوم الجمعة خلال زيارته تركيا، أن أنقرة وبغداد توصلتا لاتفاق مبدئي حول دور تركيا في معركة الموصل.
وأيد وزير الدفاع الأمريكي دور تركيا في المعركة ضد داعش في سوريا والعراق.
وجاء ذلك الإعلان خلال زيارة يقوم بها وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر، إلى أنقرة، التقى خلالها بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وبرئيس الوزراء بن علي يلدريم، ووزير الدفاع فكري إيشيك.
وقال آشتون كارتر للصحافيين، في الطائرة التي أقلته إلى تركيا، إن احترام سيادة العراق "مبدأ مهم" يحترمه جميع الأعضاء الآخرين للتحالف.
فيما أوضح مسؤول أمريكي كبير في وزارة الدفاع، طلب عدم كشف هويته، أن واشنطن طلبت من الطرفين التخفيف من حدة تصريحاتهما.
وأضاف المسؤول: "تحدثنا خلف الكواليس لدفع العراقيين والأتراك إلى التوصل لتفاهم حول كيفية المضي قدما بشأن الموصل، والتواجد التركي في العراق".
وترفض الحكومة العراقية بشكل قاطع مشاركة اي قوة اجنبية برية بالعملية، واعتبرت القوات التركية المتواجدة في معسكر بناحية بعشيقة شمال الموصل بـ"المعادية".
وزار الاثنين الماضي وفد رسمي من تركيا الى بغداد لبحث حل الأزمة لكن وزارة الخارجية، قالت أن الوفد "قدم افكارا لم ترقَ الى مستوى انسحاب قواتهم من العراق".

طبع الصفحة PDF