ماكغورك من أربيل: واشنطن تدرس الظروف المالية الصعبة للاقليم لمساعدته

تأریخ التحریر: : 2016/3/18 18:30610 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
جدد بريت ماكغورك المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي باراك اوباما بالتحالف الدولي ضد تنظيم داعش اليوم الجمعة دعم واشنطن لإقليم كردستان في شتى المجالات.
وذكرت حكومة اقليم كردستان في بيان ان ماكغورك جدد التأكيد خلال لقائه رئيس وزراء اقليم كردستان نيجرفان بارزاني على استمرار دعم الولايات المتحدة لقوات البيشمركة.
ونقل البيان عن ماكغورك القول إن الإقليم تعرض لأزمة مالية صعبة وأن بلاده "على إطلاع على هذه الظروف الصعبة وأنها بصدد دراستها من أجل إيجاد السبل لمساعدة كردستان من أجل تخطي هذه الأزمة".
وبدوره اعرب رئيس وزراء إقليم كردستان عن شكره لهذه الزيارة والمساعدات الأمريكية المتواصلة لقوات البيشمركة معربا عن أمله في توسيع هذه المساعدات وتحسينها "لأن الإقليم يمر حاليا بأزمة مالية صعبة للغاية وانه بحاجة إلى مساعدات أكثر من الناحيتين العسكرية والإنسانية".
وفيما يتعلق بالوضع السياسي داخل إقليم كردستان أشار بارزاني إلى استعداده لمعالجة الخلافات الداخلية عبر الحوار والتفاهم مع جميع الأطراف معربا عن أمله في التوصل إلى حلول ملائمة لجميع المشاكل في مستقبل قريب.
واوضح البيان ان المسؤول الامريكي والوفد المرافق له ومن بينهم سفير الولايات المتحدة لدى العراق ستيوارت جونز وعدد من المسؤولين الآخرين تناول خلال اللقاء التطورات السياسية والأمنية في المنطقة والدول المجاورة لإقليم كردستان.
واضاف ان الجانبين بحثا ايضا آخر التطورات في جبهات القتال ضد داعش وتعزيز لجنة التنسيق بين قوات التحالف وبغداد وأربيل لعملية تحرير مدينة الموصل من سيطرة التنظيم.
طبع الصفحة PDF