مقرر البرلمان يؤكد دوام الاعضاء المُنذرين..ونواب يتحدثون عن نية فصل تسعة متغيبين

تأریخ التحریر: : 2015/8/27 19:20537 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
كشف مقرر مجلس النواب عماد يوخنا ان اعضاء المجلس الذين وجهت لهم انذارات عن تغيبيهم في الجلسات السابقة قد داوم عدد منهم فيما غاب اخرون.
وكان مجلس النواب قد عقد جلسته اليوم بحضور 269 نائبا من أصل 328 نائباً أي بغياب 59 نائباً.
وقال يوخنا لوكالة كل العراق [أين] "يوم أمس تم تبليغ النواب بانذارهم عن غياباتهم" مشيرا الى ان "بعضهم التزم بالانذار وحضر جلسة اليوم فيما غاب اخرون ولديهم أعذار رسمية بذلك".
من جانبه قال النائب عن اتحاد القوى الوطنية محمد الكربولي لـ[أين] "هناك نواب متغيبون وبعضهم متغيبون منذ بداية البرلمان او حضروا جلسات قليلة" مشيرا الى ان "اغلب النواب الذين يحضرون الجلسات بشكل شبه دائم هم منذ بداية اعمال البرلمان الحالي ولكن هناك نوابا على العكس لم يحضروا منذ انعقاد جلسات البرلمان وهنا نتحدث بين ستة الى تسعة نواب" رافضا الكشف عن اسمائهم او الاشارة الى كتلهم النيابية التي ينتمون اليها.
وأوضح ان "النظام الداخلي لمجلس النواب يقول انه في حال غاب النائب لـ 15 يوما في الفصل التشريعي الواحد يوجه له انذار بذلك" لافتا الى ان "غيابات النائب تنتهي بانتهاء الفصل التشريعي ولاتكون متراكمة اي الغيابات تسجل كل فصل بفصله وتنتهي بانتهائه".
ورجح الكربولي "صدور قرارات على ستة او تسعة نواب بالفصل او التصويت على الغاء عضويتهم" مشيرا الى ان "30 نائبا وجهت لهم انذارات عن غياباتهم ولكن بعضهم اعترض كونهم كما يقولون ان تغيبيهم منقطع ويختلفون عن حالة المستمرين بالغياب".
فيما أكدت النائبة عن التحالف الوطني حولة منسي لـ[أين] ان "رئيس مجلس النواب وجه انذارا للنواب المتغيبين باقالتهم بالتصويت عليهم في مجلس النواب" مشيرة الى ان "هؤلاء المتغيبين لم يباشروا بدواهم ولانعرف الاعذار بذلك" مرجحة ان "يكون بعضهم مسافرين".
وأضافت ان "الانذار قائم بحق النواب المتغيبين وقد يكون التصويت عليهم في الجلسات المقبلة بالغاء عضويتهم" مؤكد ان "هؤلاء الاعضاء لم يحضروا في جلسة البرلمان اليوم".
وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري قد اعلن في جلسة البرلمان السابقة الثلاثاء الماضي عن توجيه هيئة رئاسة المجلس انذارات للنواب ممن شارفت غياباتهم عن حضور جلسات البرلمان للوصول الى الحد غير المسموح فيه وفقا للنظام الداخلي، داعيا الى مراعاة الالتزام بالدوام الرسمي.
وهدد الجبوري في الوقت نفسه بفصل والغاء عضوية النواب المتغيبين وانه أمر بتوجيه انذارا اخيرا لهم" مؤكدا ان البرلمان "سيتخذ اﻻجراءات القانونية بحق المتغيبين والتي تصل الى الفصل والغاء العضوية اذا زادت تلك الغيابات عن الحد المقرر لها".
وكان مصدر نيابي قد ذكر في وقت سابق لـ[أين] ان "مجلس النواب قد تم تفعيل النصوص القانونية المتعلقة بإقالة اعضاء مجلس النواب ممن تجاوزت غيابتهم بدون عذر مشروع الحد القانوني وتلك المتعلقة باستقطاع المبالغ المقررة بسبب الغياب غير المشروع وتحويل ما يتحصل من مبالغ الى ميزانية القوات الامنية وقوات الحشد الشعبي والنازحين من خلال لجنة نيابية مؤقتة".
وكان مجلس النواب قد نشر اسماء الاعضاء المتغيبين عن جلسة التصويت على الاصلاحات الحكومية والنيابية في 10 من اب الجاري وهم [جوزيف صليو سبي, عبد الحسين عزيز احمد جليل, عبدالوهاب علي محمود عبدالله, علي محمد شريف محمد حسن , محمد ناجي محمد علي، ومشعان الجبوري].
فيما طالب النواب وهم كل من [زانا سعيد خضر، ومثنى، أمين نادر، وآسيا حاجي سليم، وآريز عبد الله] هيئة رئاسة مجلس النواب بشطب اسمائهم من قائمة النواب المتغيبين من جلسة التصويت على الاصلاحات كون لديهم "طلبات اجازة مسبقة بين مرضية واخرى للسفر".انتهى2
طبع الصفحة PDF