العمليات المشتركة تحدد دلالات ساعدت على ضرب الإرهاب وملاحقة السلاح المنفلت

تأریخ التحریر: : 2021/4/24 17:08436 مرة مقروئة
[بغداد-_اين]
أكدت قيادة العمليات المشتركة، السبت ، أن تعزيز الأمن يتحقق باستراتيجيات عدة، من بينها المناطيد الأمنية، فيما شددت على أن لا مجاملة أو تهاونا في حماية الأهداف الحيوية.
وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، بحسب الوكالة الرسمية، إن "المناطيد الأمنية عنصر مهم في دعم جهود استباب الأمن وكاميرات المراقبة كذلك والجهد الفني الذي تستخدمه الاستخبارات العسكرية وبقية الأجهزة الأمنية مهم في تحقيق هذا الهدف".
وأضاف الخفاجي، أن "استخدام هذا الجهد له مدلول كبير في عمليات استهداف الإرهابيين والسيطرة على السلاح المنفلت وتكثيف الدوريات الراجلة وتفعيل مذكرات إلقاء القبض على الإرهابيين والخارجين عن القانون وهذا له فاعلية كبيرة في استباب الأمن".
وتابع أن "القوات الأمنية مصممة وجادة في الحفاظ على الاهداف الحيوية ولا مجاملة في ذلك، ولن يكون هناك تهاون في تنفيذ واجبات العمل الأمني".
وأكد أن "الاستراتيجية الأمنية ليست ثابتة وتتغير بتغير التهديد والتحدي الأمني والهدف المراد حمايته والتكتيك المستخدم في ملاحقة المجاميع الإرهابية".
طبع الصفحة PDF