زيارة مفاجئة ورسالة خاصة.. ماذا أخبر ملك الأردن الرئيس الفلسطيني؟

تأریخ التحریر: : 2021/4/21 19:37362 مرة مقروئة
[متابعة_اين]
في زيارة تقررت بساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، التقى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، الذي وصل مدينة رام الله، يوم الأربعاء، الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
زيارة الصفدي إلى رام الله، جرى التواصل بشأنها في ساعة متأخرة من يوم أمس، بين الجانبين الفلسطيني والأردني لإتمامها، وعقد لقاء يجمعه بالرئيس عباس.

وعقب اللقاء، قال رئيس هيئة الشؤون المدنية، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، الوزير حسين الشيخ، إن "الصفدي جاء حاملا رسالة من الملك عبد الله الثاني بن الحسين، تؤكد عمق العلاقة التاريخية والتنسيق على أعلى مستوى بين المملكة الأردنية الهاشمية ودولة فلسطين".

وأضاف أن "اللقاء تناول التطورات السياسية الحاصلة في المنطقة وبعض القضايا المتعلقة بالعلاقات الثنائية، والتأكيد على القضايا والعلاقات التاريخية المشتركة واستمرار التنسيق على أعلى مستوى".

بدوره أوضح وزير الخارجية الأردني، أن "لقاء اليوم يأتي استكمالا لمسيرة التواصل والتشاور بين الملك عبد الله الثاني والرئيس محمود عباس، ولتسليمه رسالة حول الجهود المشتركة التي تقوم بها المملكة وأشقاؤها من أجل كسر الجمود وإيجاد الأفق السياسي الذي يسمح باستعادة مفاوضات جادة وفاعلة لتحقيق السلام العادل".

وأكد الصفدي، أن ذلك "لا يمكن أن يتحقق إلا إذا حصل الشعب الفلسطيني الشقيق على حقوقه المشروعة كاملة، وفي مقدمتها حقه في الدولة المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس المحتلة على حدود الرابع من حزيران 1967 وفق كل المرجعيات المتفق عليها"
طبع الصفحة PDF