بسبب كورونا.. كندا تقرر تمديد اغلاق حدودها مع أميركا حتى نهاية آيار المقبل

تأریخ التحریر: : 2021/4/21 12:06479 مرة مقروئة
[متالعة_اين]
أعلنت الحكومة الكندية، الاربعاء، إبقاء القيود المفروضة على حدودها لمدة شهر آخر مع استمرار محاولات السيطرة على جائحة كوفيد-19.
وقال وزير السلامة العامة الكندي، بيل بلير، في تغريدة له على منصة تويتر، أن "القيود الحدودية الدولية والخاصة بالولايات المتحدة في كندا ستكون سارية لمدة شهر آخر على الأقل، وحتى نهاية آيار المقبل".
وأضاف أن "المسؤولين الكنديين والأمريكيين اتفقوا على إبقاء الحدود بين البلدين مغلقة أمام السفر غير الضروري، بالإضافة إلى أن القيود الحالية على السفر الدولي غير الأمريكي إلى كندا سيتم تمديدها حتى 21 آيار المقبل".
وتابع بلير، أنه "مع تزايد الحالات واستمرار ظهور سلالات مثيرة للقلق في جميع أنحاء البلاد، سنواصل القيام بما يتطلبه الأمر من أجل الحفاظ على سلامة الكنديين".
وكما كان الحال في كل شهر منذ أن دخلت الإجراءات الحدودية حيز التنفيذ في آذار 2020، تم تمديد القيود المفروضة على السفر التقديري وغير الضروري، وتم توسيعها مؤخرا بسبب المخاطر الصحية المستمرة المرتبطة بالجائحة.
وتم أيضا تمديد متطلبات الاختبار والحجر الصحي حتى 21 آيار المقبل، لأولئك الذين يدخلون كندا عن طريق الرحلات الجوية، بما في ذلك الحد الأدنى للإقامة في فنادق الحجر الصحي.
وفي غضون ذلك، قامت وزارة الخارجية الأمريكية بتحديث إرشادات السفر لكندا أمس الثلاثاء، وأدرجتها في المستوى الرابع: تحت شعار "لا تسافر".
طبع الصفحة PDF