أزدواجية المناصب تهدد اللجنة الأولمبية

تأریخ التحریر: : 2021/4/18 16:35142 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
لجأ رئيس اللجنة الأولمبية رعد حمودي، إلى مقاطعة الاجتماع الأول للمكتب التنفيذي المنتخب مؤخرا لخلاف بينه وبين أعضاء المكتب.
وقال مصدر من داخل الأولمبية في تصريح صحفي ان "حمودي علق حضوره للاجتماع، ما تسبب في تعطيل إقامة الاجتماع الأول للمكتب التنفيذي، حيث يختلف مع الأعضاء بقضية ازدواجية المناصب، التي خلقت شرخا كبيرا ما بين الرئيس وأعضاء المكتب التنفيذي".

وأضاف أن حمودي طالب الأعضاء الفائزين في الانتخابات بالاستقالة من مناصبهم في الاتحادات الرياضية، كون قانون الاتحادات الرياضية يؤكد عدم جواز الجمع بين منصبين وبالتالي حمودي مطالب بتنفيذ القوانين.
وتابع المصدر "أما اعضاء المكتب التنفيذي يتعكزون على رسالة وجهوها إلى اللجنة الأولمبية الدولية، يستفسرون من خلالها عن موقفهم في حالة الازدواجية، وجاء الرد بعدم الممانعة".
وأشار إلى أن حمودي ملزم بتطبيق القانون، وأن اللجنة الأولمبية لا تعترض على قوانين الاتحادات الوطنية وأن مضي الحكومة خلال الفترة المقبلة، بمنع الازدواجية قرار لا رجع فيه، بدليل إقراره حتى في النظام الداخلي لاتحاد كرة القدم.
وأوضح أن حمودي يسعى لإبعاد اللجنة الأولمبية عن الأزمات وأن خرق قانون الاتحادات الذي يسعى له المكتب التنفيذي سيدخل الأولمبية في متاهة مع الحكومة الداعمة بشكل كامل للأولمبية.
وواصل "وعليه أصر حمودي على تعليق الحضور للاجتماع، لحين إقناع أعضاء المكتب التنفيذي بضرورة الاستقالة من مناصبهم في الاتحادات الرياضية".
يشار إلى أن انتخابات اللجنة الأولمبية العراقية أقيمت في السادس والعشرين من شهر مارس/آذار الماضي.
طبع الصفحة PDF