الزراعة تطالب المنافذ والجمارك بمنع دخول المحاصيل الزراعية الممنوعة من الإستيراد

تأریخ التحریر: : 2020/12/23 16:45377 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
طالبت وزارة الزراعة، الأربعاء، هيئة المنافذ الحدودية والهيئة العامة للجمارك في العراق، بمنع دخول المحاصيل الممنوعة من الاستيراد وفق الروزنامة الزراعية.
وذكرت الوزارة في بيان ، أنها "تدعو إلى تشديد الاجراءات من قبل هيئة المنافذ الحدودية والجمارك ومن كافة المنافذ العراقية بمنع دخول المحاصيل الزراعية الممنوعة من الاستيراد وفق الروزنامة الزراعية لوفرتها محليا".
واضاف البيان أن "الوزارة رغم كل الجهود التي تقوم بها لدعم الفلاحين والمزارعين بالمستلزمات الزراعية وفق الخطة الزراعية الا أن مخرجاتها باتت غير واضحة، فضلاً عن حماية المنتج المحلي من خلال تواصلها المستمر مع الجهات الامنية والجمارك وحصولها على قرارات دعم مشدده من قبل مجلسي الوزراء والنواب لدعم المنتج المحلي الا أن سياسة الاغراق من المحاصيل الزراعية المستوردة وخاصة محصولي الطماطم والبطاطا ما زالت متواصلة دون رادع يذكر".
وأكد، أن "عملية أغراق الاسواق بالمستوردات الزراعية الممنوعة أضرت الى حدٍ كبير بالفلاحين والمزارعين من خلال تدني أسعار المنتج المحلي وخاصة خلال الايام الماضية".
ولفت، إلى أن "ذلك سيؤدي الى خسائر يتحملونها موسميا مما يجعلهم يعزفون عن زراعة محاصيل الخضر في قادم الايام، سيما وانها تمثل السلة الغذائية اليومية للمواطنين"، مشيراً الى أن "الوزارة وبجهود الفلاحين والمزارعين وفرت 23 منتجا زراعيا محليا ومنعتها من الاستيراد".
ودعت الوزارة، القوات الامنية وهيئة المنافذ الحدودية والجمارك والجريمة المنظمة والجريمة الاقتصادية والمحافظين الى "تفعيل العمل والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه في استهداف المنتج المحلي العراقي"، مؤكدة أن "الجهات المخالفة لتطبيق القوانين الخاصة بالروزنامة الزراعية تتحمل مسؤولية ما يتعرض له المنتج الزراعي المحلي".
طبع الصفحة PDF