_NEWS_CD_IMPORTANTالحشد الشعبي يدخل معركة الانبار ويصد هجوما لداعش شرق الرمادي

_NEWS_DATE: 2015/5/23 9:57 ??A¢??A???A¢ 2272 مرة مقروئة
[الانبار-أين]
أفاد مصدر أمني بان قوات الحشد الشعبي دخلت أرض المعركة في محافظة الانبار وتصد هجوماً لعصابات داعش الارهابية شرق مدينة الرمادي.
وذكر لوكالة كل العراق [أين] ان "قوات من الحشد الشعبي اشتركت ليلة أمس مع قوة من الجيش وابناء العشائر بصد هجوم لعصابات داعش الارهابية حاولت التقرب من خط الصد أمام قاعدة الحبانية حيث تتجمع قوات تحرير المدينة هناك".
وأضاف ان "الاشتباكات دارت في منطقة ابو فليس شرق الرمادي مع انتشار قوات كبيرة لمنع وصول داعش الى قاعده الحبانية وحصيبة الشرقيه والخالدية".
وكانت وزارة الدفاع قد نفت أمس الانباء عن تقدم عصابات داعش الارهابية باتجاه قاعدة الحبانية شرق الرمادي مؤكدة ان قوات الفرقة الثامنة والقطعات الساندة تسيطر على الوضع هناك بشكل كامل.
وتتجمع قوات حكومية تدعمها قوات الحشد الشعبي في قاعدة الحبانية قرب الرمادي استعدادا لشن هجوم مضاد ضد داعش لاستعادة المدينة من الارهابيين.
فيما قال رئيس الوزراء حيدر العبادي في هامش زيارته الى روسيا الاسبوع الماضي ان "المواجهة مع داعش في الرمادي ستنتهي ليس باستعادة الرمادي فقط وانما كل الانبار التي تقع مناطق كثيرة فيها تحت سيطرتنا، وسنتجه الى معقل داعش في نينوى".انتهى39
طبع الصفحة PDF
?