بوتين: ضرباتنا لاتشمل العراق ولم تطلب حكومته ذلك

تأریخ التحریر: : 2015/10/22 22:07823 مرة مقروئة
[متابعة-أين]
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس إن حكومة العراق لم تطلب من الجيش الروسي محاربة ارهابيي داعش في الأراضي العراقية.
وأضاف خلال منتدى بمدينة سوتشي الروسية إنه ليست لديه خطط لتوسيع نطاق الضربات الجوية الروسية الى خارج سوريا لتشمل العراق.
وكان رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال جوزيف دنفورد قال أول أمس إن الولايات المتحدة حصلت على تأكيدات من العراق بأنه لن يطلب ضربات جوية روسية ضد تنظيم داعش" مشيرا إلى أنه "حذر بغداد من أن أي دور جوي روسي سيعرقل الحملة التي تقودها الولايات المتحدة".
وذكر دنفورد في أول زيارة للعراق الثلاثاء الماضي منذ تولى منصبه في الأول من الشهر الجاري إن "رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الدفاع خالد العبيدي أبلغاه أنهما لا يسعيان لطلب مساعدة روسيا".
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قال في السابع من الشهر الجاري، ان "غرفة عمليات تنسيق استخباري تضم روسيا وسوريا وايران بالاضافة الى العراق هي فكرة جرى التفاهم عليها قبل 3 اشهر، ولكن لحد الان لم نبدأ بالعمل الحقيقي، وتم تسريب الفكرة قبل ايام"، مؤكدا ان "القتال على الارض لا يتم الا من قبل العراقيين، وهناك شائعات كثيرة غير ذلك، لكن نحن نستعين بجهود دولية وهذا أمر طبيعي".
وأبدت روسيا استعدادها لتنفيذ ضربات جوية على داعش في العراق شريطة تقديم حكومته طلباً وموافقة بذلك.
وكان رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، كشف بوقت سابق أن "العراق بدأ بقصف أهداف لداعش بمساعدة مركز مخابرات التحالف الرباعي ".انتهى
طبع الصفحة PDF