الخارجية النيابية تدعو الى تدويل القصف التركي لحفظ سيادة العراق

تأریخ التحریر: : 2020/8/12 18:09140 مرة مقروئة
[بغداد_اين]
اصدرت لجنة العلاقات الخارجية النيابية، الخميس، بياناً بشأن الاعتداء التركي على منطقة سيدكان شمال العراق.
وذكرت الخارجية النيابية انها تكرر إدانتها للقصف التركي الذي لم يتوقف منذ سنوات على مناطق مختلفة من العراق وآخرها ما وقع من قصف لمنطقة سيدكان والتي تسببت في استشهاد عدد من الضباط في حرس حدود الجيش العراقي".
واضافت" إننا في الوقت الذي نشد على يد الحكومة ووزارة الخارجية في بيانها الأخير والمتعلق بهذه الاعتداءات، نؤكد مطالبنا بضرورة اتخاذ إجراءات حاسمة لمنع تكرار ما يحصل وبما يحفظ سيادة العراق وكرامته وفي مقدمتها تقديم شكوى رسمية في مجلس الأمن الدولي".
وكانت خلية الاعلام الأمني أعلنت أمس عن "اعتداء تركي سافر مِن خلال طائرة مسيرة استهدفت عجلة عسكرية لحرس الحدود في منطقة [سيدكان]وتسببت في استشهاد آمر اللواء الثاني بحرس حدود في المنطقة الاولى، وآمر الفوج الثالث/ اللواء الثاني وسائق العجلة".
فيما أصدرت وزارة الخارجية، بياناً شديد اللهجة أدانت فيه القصف التركي وقالت انه "مدعاة لإعادة النظر بحجم التعاون بين البلدين".
كما أعلنت إلغاء زيارة وزير الدفاع التركي آكار خلوصي الى العراق كانت مقررة غداً السبت احتجاجاً على القصف مشيرة الى انها ستقوم أيضاً بإستدعاء السفير التركي لدى بغداد فاتح يلدز وتسليمه مذكرة احتجاج شديدة اللهجة، وإبلاغه برفض العراق المُؤكّد لما تقوم به بلاده من اعتداءات، وانتهاكات".
طبع الصفحة PDF