“استهتار بالدماء العراقية”.. العصائب تعلق على الاعتداء التركي

تأریخ التحریر: : 2020/8/11 18:51105 مرة مقروئة
[متابعة_اين]
دعا المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة الصادقون محمود الربيعي، الثلاثاء، الى وضع حد لـ “الاستهتار بالسيادة والدماء العراقية”، على خلفية مقتل قائدين عسكريين عراقيين بقصف تركي.

وذكر الربيعي ان “ارتكاب جيش الاحتلال التركي جريمته الآثمة بقتل قائدين عسكريين عراقيين وسائقهم من حرس الحدود في سيدكان بمحافظة اربيل شمالي العراق يجب ان يضع حدا للاستهتار بالسيادة والدماء العراقية التي سكتت عنها الحكومة لأسباب غير معلنة”.

واضاف الربيعي ان “الاكتفاء بالشجب والاستنكار سيهون الاعتداء ويشجع المعتدين”.

وأكدت خلية الإعلام الأمني، الثلاثاء، استشهاد ضابطين كبيرين نتيجة “اعتداء تركي سافر” في سيدكان.

وفي وقت سابق من اليوم افاد مصدر امني،، بان قائد الفوج الثالث لحرس الحدود واربعة ضباط اخرين استشهدوا بقصف لطائرة تركية مسيرة شمال مدينة اربيل.

يذكر ان الطيران التركي قد نفذ ضربات متعددة على مواقع داخل الاراضي العراقية بذريعة محاربة حزب العمل الكردستاني، مما ادت تلك الهجمات الى مقتل العشرات من المواطنين العزل
طبع الصفحة PDF