قيادي تركماني يصرح بحتمية العودة للبيشمركة الى كركوك ولكن تدريجيا

تأریخ التحریر: : 2020/7/14 15:42105 مرة مقروئة
[متابعة_اين]
صرح القيادي التركماني محمد مهدي البياتي يوم الثلاثاء بوجود اتفاقات الحكومة الاتحادية، وحكومة اقليم كوردستان لعودة البيشمركة الى كركوك وبشكل تدريجي.
وقال البياتي لوكالة شفق نيوز، ان "اتفاقا تم بين الحكومة واقليم كوردستان على تواجد البيشمركة في غرفة العمليات المشتركة بكركوك والتي تضم التشكيلات الامنية والحشد الشعبي اضافة الى البيشمركة كمرحلة اولى".

ونوه الى ان الاتفاق يتضمن عودة البيشمركة للمشاركة في العمليات الامنية في اطراف كركوك وحفظ الامن في عدة مناطق او مسك المناطق الحدودية بين كركوك واقليم كوردستان على اقل تقدير.

الى ذلك اوضح عضو لجنة الامن والدفاع النيابية هريم اغا لوكالة شفق نيوز، ان البيشمركة جزء مهم من المنظومة الامنية العراقية وهي معنية بحفظ الامن في المناطق المشتركة ولا وجود لأي موانع قانونية او دستورية من تواجدها في المناطق المتنازع عليها لعدم تنفيذ المادة 140 الدستورية لحد الان.

يشار الى ان قوات البيشمركة والامن المحلي "الاسايش" قد انسحبت من المناطق المتنازع عليها بعد حملة عسكرية شنتها القوات العراقية مدعومة من الحشد الشعبي في منتصف شهر أكتوبر من عام 2017 على خلفية استفتاء الاستقلال الذي أجراه اقليم كوردستان في 25 ايلول من العام ذاته.

ومنذ ذلك الإنسحاب، كثف تنظيم داعش من هجماته في المساحات الهشة امنياً بين محافظات ديالى وكركوك ونينوى، مستغلاً الغياب الأمني الذي كانت تشغله قوات البيشمركة.
طبع الصفحة PDF