إنطلاق الصفحة الثانية من عملية تمشيط المناطق المحاذية مع الأردن والسعودية

تأریخ التحریر: : 2020/4/10 11:39112 مرة مقروئة
[الانبار-اين]
أنطلقت قوات الحشد الشعبي والجيش، اليوم الجمعة، بالصفحة الثانية من عمليات ابطال النصر الثانية باتجاه عدد من الاهداف المرسومة ابرزها تمشيط المناطق المحاذية للحدود الاردنية والسعودية.
وقال قائد عمليات الانبار للحشد قاسم مصلح في بيان تلقت وكالة كل العراق الاخبارية[اين] نسخة منه، ان "الصفحة الثانية ستكون بأربعة محاور رئيسة حيث سيطهر المحور الاول الشريط الحدودي بين العراق والاردن بإسناد من المحور الثاني الذي سيتجه نحو الشريط الحدودي العراقي السعودي باتجاه اهداف محتملة".
وأضاف مصلح ان "الصفحة الثانية ستركز على أهداف حيوية ومناطق لم تدخل من قبل حيث سيتجه المحور الثالث والرابع باتجاه وادي حوران وعدد من المناطق التي توصف بطبيعة جغرافية صعبة والتي يستغلها العدو للاختباء والتمويه من قواتنا وطيران الجيش".
واشار قائد العمليات الى ان "العملية مستمرة بالتنسيق مع الجيش العراقي والحشد العشائري المتمثل بفوج درع القائم وحشد الرطبة والتنسيق الكبير مع العمليات المشتركة".
طبع الصفحة PDF