بعد انتشار صور للـ ’’مشاية’’.. الداخلية : لن نسمح بالزيارات وسنعتقل المخالفين

تأریخ التحریر: : 2020/4/1 18:09125 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
بعد انتشار عدد من الصور على مواقع التواصل الاجتماعي، لاشخاص متجهين مشياً على الاقدام الى محافظة كربلاء من بعض المحافظات مع قرب حلول ذكرى الزيارة الشعبانية (ولادة الامام المهدي)، اكدت وزارة الداخلية ان قرار منع التجوال يشمل كل الفعاليات والمناسبات الاجتماعية والدينية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة، اللواء خالد المحنا، اليوم الأربعاء، في تصريح صحفي إن "السلطات منعت الزيارات والقوات الامنية ملتزمة بتطبيق القوانين، وسيتم اعتقال اي شخص يخالف قوانين حظر التجوال".

ولفت الى ان "الاوامر الصادر من الجهات العليا تمنع بشكل جدي اي تجمع في الاماكن العامة، ولا تسمح مطلقا باداء الزيارات الدينية في ظل استمرار حظر التجوال".

وخلال الساعات القليلة الماضية، تناقل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً لاشخاص قالوا انهم متوجهون الى محافظة كربلاء، لاحياء زيارة النصف من شهر شعبان، والتي تعتبر من اهم الفعاليات الدينية في العراق، فيما اختلفت وجهات النظر بين مؤيد لاداء الزيارة الدينية ورافض كون العراق يعيش واحدة من اخطر المراحل الصحية وما يسببه الخلل بالاجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا من مخاطر قد تكون جسيمة.

وأعلنت وزارة الصحة والبيئة، تسجيل 65 اصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، لليوم الثلاثاء، فيما كشفت عن العدد الكلي للاصابات والوفيات في البلاد.

وذكرت وزارة الصحة، امس في بيان الموقف الوبائي اليومي للإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق، أن "مختبرات الوزارة سجلت 65 اصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا في عموم البلاد".

وأضاف البيان، أن الصحة سجلت 3 اصابات في جانب الرصافة من العاصمة بغداد، وإصابة واحدة في مدينة الطب، فيما سجل جانب الكرخ 8 اصابات، مشيراً إلى أن تسجيل 4 اصابات في محافظة البصرة، وفي النجف 22، فيمل سجلت السليمانية وكربلاء 11 لكل منهما، وسجلت ديالى اصابتين وكركوك وذي قار إصابة واحدة لكل منها.

وعن حالات الشفاء من فيروس كورونا، أكد بيان الصحة شفاء "18 حالة، وزعت على مناطق بغداد الرصافة 3 حالات، ومحافظة البصرة 4، والنجف 6، واربيل 5 حالات شفاء من الفيروس".

واشار الموقف الوبائي للصحة، إلى أن "مجموع الإصابات في البلاد بلغ 694، ومجموع الوفيات 50، وحالات الشفاء 170".

وجهت منظمة الصحة العالمية رسالة وصفتها بالمهمة للشعب العراقي فيما طرحت مخاوف واضحة بسبب عدم التزام فئات بحظر التجوال.

وقال ممثل المنظمة في العراق د. ادهم اسماعيل في رسالة مصورة وزعتها وزارة الصحة العراقية ان " هناك جهود رسمية كبيرة تبذل لتحييد خطر فيروس كورونا لكن هناك للأسف في ذات الوقت عدم التزام بحظر التجوال من قبل فئات عديدة من الشعب".

وأضاف، أن "حظر التجوال فرض في العراق من اجل امن وسلامة المواطنين ولوقايتهم من فيروس كورونا"، داعيا الى "الالتزام الشديد بذلك".

ووجه رسالة الى المراجع ورجال الدين بشأن "توعية الناس من اجل الابتعاد عن الصلاة الجماعية والامتناع عن الزيارات، فيما شكر القوات الامنية والكوادر الصحية".

طبع الصفحة PDF