صروط: أميركا تعيد داعش إلى الواجهة لإبقاء قواتها في العراق

تأریخ التحریر: : 2020/2/16 16:12163 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
أكد عضو لجنة الأمن والدفاع عباس صروط، الأحد، أن الولايات المتحدة الأميركية تسعى جاهدة إلى زعزعة الوضع واعادة داعش للواجهة من أجل ابقاء قواتها في العراق.
وقال صروط في تصريح صحفي ، إن "ما يجري من وضع أمني غير مستقر ولا يتم السيطرة عليه، هو مبرر من اجل ابقاء القوات الاجنبية في العراق وحجة لتأمين بغداد".

وأشار إلى أن "الولايات المتحدة تمتلك حجة بأنها تخشى عودة داعش من اجل ابقاء قواتها رغم انها هي من ادخلت داعش وسط دعم دولي ضخم"، مبينا أن "القوة التي تطالب ببقاء القوات الاميركية في العراق تستخدم ذريعة داعش".
طبع الصفحة PDF