قائد شرطة بابل يوضح أحداث الهجوم على منزل المحافظ.. والتجاوز على ضابط رفيع

تأریخ التحریر: : 2020/2/12 23:00187 مرة مقروئة
[بابل-اين]
أوضح قائد شرطة بابل، اللواء علي حسن مهدي الزغيبي الاحداث التي وقعت مساء اليوم في المحافظة والهجوم على منزل محافظ بابل وكالة.
وقال الزغبي في رسالة صوتية حصلت [اين] على نسخة منها ان "صداماً وقع بين الاجهزة الامنية وبين متظاهرين خرجوا عن السلمية وتوجهوا الى منزل المحافظ وكالة ورغم كل الارشاد والنصح والحوار معهم لكن دون فائدة ومع الاسف الشديد وبتحريض مجموعة منهم توجهوا الى منزل المحافظة وعلى الرغم من الحاجز الامني الموضوع امام الدار لكنهم تجاوزا واعتدوا على ضابط برتبة عميد والقوه ارضا بالتدافع الامر الذي استجوب وتحتم علينا باستخدام قوات مكافحة الشغب وسوات، وفض التظاهر".

ونفى الزغيبي "الأنباء عن وقوع ضحايا بين المتظاهرين عادا اياه بالتهويل وتقف وراه ماكينة اعلامية ويجب الانصاف والموضوعية".

وشدد على "انضباط الاجهزة الامنية في التعامل مع التظاهرات واجبرت اليوم للاحتكاك مع المتظاهرين لحماية المتظاهرين ومنتسبي القوات الامنية".

وأكد قائد شرطة بابل ان "التدخل لحماية عائلة المحافظ بالاضافة الى أقارب له ولو لم نتدخل لحصل ما لا يحمد عقباه".
طبع الصفحة PDF