خلف: القائد العام لم يمنح موافقات لاستئناف عمليات الجيش الأميركي

تأریخ التحریر: : 2020/1/16 18:31174 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
نفى الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء الركن عبد الكريم خلف، اليوم الخميس، منح موافقات لاستئناف عمليات الجيش الأميركي في العراق.
وقال خلف في تصريح للوكالة الرسمية : إن "القائد العام للقوات المسلحة لم يمنح موافقات لاستئناف الجيش الأميركي عملياته في العراق".

وكان مسؤولان عسكريان أمريكيان أكدا في وقت سابق أن الجيش الأميركي استأنف عملياته المشتركة مع العراق وذلك بعد 10 أيام من تعليقها.

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن المسؤولين الذين لم تذكر اسميهما، أن الجيش كان حريصاً على استئناف العمليات ضد عصابات "داعش" في أقرب وقت ممكن، بهدف تفويت الفرصة على العصابات الإرهابية لاستعادة زخمها وحرمانها من أي انتصار دعائي قد تدعيه.

وفي وقت سابق أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، عدم وجود أي اتفاق لإنشاء قواعد أميركية على الأراضي العراقية، فيما شددت على عدم شرعية وجود القوات الأميركية على أرضينا وبهذا العدد.

وقال عضو اللجنة علي الغانمي إن "القوات الإميركية كانت متواجدة على أرضينا بما يقارب 250 الف مقاتل وبدباباتهم، واستطاعت الحكومة العراقية إخراجهم في ظل اتفاق إستراتيجي مع الولايات المتحدة".

وأضاف أن "العراق مر بظرف صعب استطاع بقواته الأمنية والحشد الشعبي القضاء على داعش الإرهابي"، مستغرباً من "مواقف بعض الكتل السياسية والردود الشعبية على خروج القوات الإميركية التي لم يكن لها أي موقف في استباب أمن البلاد".

وكشف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، في وقت سابق، عن تسلم رسالة من القيادة الأميركية تتكلم عن الإنسحاب، فيما أشار الى أن الوضع حساس وفيه متضادات كثيرة بحاجة الى اختيار أسلم الطرق لتجاوز الازمة.
طبع الصفحة PDF