كتلة الحكمة :ما حصل في الوثبة يتطلب وقفة جادة لحماية المتظاهرين السلميين من بطش العناصر المندسة

تأریخ التحریر: : 2019/12/12 20:37275 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
أدانت كتلة الحكمة النيابية، حادثة منطقة ساحة الوثبة وسط العاصمة بغداد اليوم الخميس.
وذكر بيان للكتلة تلقت وكالة [اين] نسخة منه ان "ما حصل في ساحة الوثبة صباح اليوم الخميس من قتل شاب امام منزله من قبل المندسين بدم بارد ومن ثم سحله وتعليقه امام الانظار يتطلب وقفة جادة لحماية أرواح المواطنين الآمنين و المتظاهرين السلميين من بطش العناصر المندسة ومن يتبعها من أصحاب العقل الجمعي".
وأضاف "نرى انه من الضروري جداً فرز المندسين عن المتظاهرين السلميين واخذ القوات الامنية دورها في محاصرة واعتقال الخارجين عن القانون والمخربين الذين يريدون حرف مسار التظاهرات السلمية وادخال البلاد بنفق مظلم وحمام دم وصدامات وقتل مستمر".
وأشار البيان الى، ان "كتلة الحكمة النيابية تدين وبشدة الاعمال العدوانية والاعتداء على المواطنين الآمنين وبنفس الوقت تعلن تأييدها للتظاهرات السلمية المطالبة بالحقوق والاصلاحات وتعتبر طرد المندسين من اولويات الاصلاحات المنشودة كما تدعو الى التعاون مع القوات الامنية للابلاغ عنهم للحفاظ على سلمية التظاهرات وتحقيق ما يصبون اليه من دون اعمال اجرامية واستغلال من قبل تلك العصابات لاجواء التظاهر لتنفيذ مأربهم الدنيئة".
وطالبت كتلة الحكمة "مجلس القضاء الاعلى بإتخاذ الاجراءات القانونية ومحاسبة القتلة والمجرمين وتحت اي مسمى كان".
طبع الصفحة PDF