العفو الدولية تعد هجمات أمس في الخلاني والسنك "الأكثر دموية"

تأریخ التحریر: : 2019/12/7 22:00196 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
عدت منظمة العفو الدولية، اليوم السبت، الهجمات التي حصلت في ساحة الخلاني وجسر السنك أمس الجمعة "الاكثر دموية".
وقالت المنظمة في بيان لها "حصلت منظمة العفو الدولية على إفادات مفصلة من شهود العيان عن الهجوم المنسق الذي نفذه مسلحون مجهولون في بغداد الليلة الماضية، والذي أودى بحياة 20 شخصاً على الأقل وجرح أكثر من 130 آخرين".
واضافت أن "الإفادات التي حصلنا عليها لا تترك مجالًا للشك بأن هذا الهجوم كان منسقًا بشكل واضح، ما يطرح تساؤلات جدية حول كيفية تمكن المسلحين المدججين بالسلاح في موكب من المركبات من المرور عبر نقاط التفتيش في بغداد وتنفيذ مثل هذا الهجوم الدموي بحق المتظاهرين".
وتابعت أن "الهجمات التي وقعت الليلة الماضية في بغداد تعد واحدة من أكثر الهجمات دموية منذ بداية الاحتجاجات، وتأتي في إطار حملة التخويف المستمرة ضد المتظاهرين". واشارت الى ان "على السلطات العراقية التحقيق بشكل عاجل في تلك الهجمات وتقديم الجناة إلى العدالة وضمان حماية المحتجين".
طبع الصفحة PDF