النزاهة : رصد فروقات بالمليارات في تقاعد لأعضاء الجمعية الوطنية ومجلس الحكم ودورتين برلمانيتين ووزراء من تلك الحقبة

تأریخ التحریر: : 2019/11/12 13:27169 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
كشفت هيئة النزاهة عن رصد فروقات تقدر بـ 45 مليار دينار في الرواتب التقاعدية لأعضاء الجمعية الوطنية ومجلس الحكم ودورتين برلمانيتين ووزراء من تلك الحقبة، مرجحة الاطاحة ببعض كبار المسؤولين عن ملف النازحين لرصدها مخالفات كبيرة فيه.
وقال رئيس الهيئة في تصريح اوردته جريدة الصباح اليوم ، ان "ديوان الرقابة المالية وهيئة النزاهة رصدا خلال المدة الماضية، زيادة في الرواتب التقاعدية لاعضاء الجمعية الوطنية ومجلس الحكم ودورتين برلمانيتين ووزراء من تلك الحقبة، مشيرا الى انه تم تشكيل لجنة مشتركة بمكتب رئيس الوزراء تعاملت مع هذا الملف بسرية بعد سحب الاضابير وتدقيقها".

وأوضح انه "تم اكتشاف اخطاء في الرواتب التقاعدية لجميع المشمولين بهذه المرتبات من هذه الشريحة حصرا".

واضاف، ان "اللجنة احصت مجموع الزيادة في المرتبات التقاعدية لهذه الشريحة وقدرت بمبلغ 45 مليار دينار كفروقات، وتم تقديم التقرير بدون اسماء وعلى اساس الرقم التقاعدي وطرح في مجلس الوزراء، ووضعت التوصيات القاضية باسترجاع المبالغ المصروفة وبأثر رجعي على ان يستقطع منهم ما لا يقل عن مليون دينار شهريا وهذا الفرق فقط لهذه الشريحة".

وعد "عمليات جرد جميع ملفات المتقاعدين، صعبة جدا كون اعدادهم تتجاوز المليونين و300 الف."

ورجح "الاطاحة ببعض كبار المسؤولين عن ملف النازحين لرصدها مخالفات كبيرة بهذا الملف"، مؤكدا ان "ديوان الرقابة المالية اول من اكتشف وجود تلاعب بمبالغ المليون دينار التي كانت مخصصة كمنحة للنازحين، وبعد اجراء التحقيقات وجمع الوثائق من قبل لجنة متخصصة وجرد الاضابير الخاصة بهذا الملف والتي تضمنت عشرات آلاف الوثائق".
طبع الصفحة PDF