اهم ما ورد في كلمة عبد المهدي عشية التظاهرات

تأریخ التحریر: : 2019/10/25 1:04825 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
وجه رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، كلمة الى الشعب العراقي في ساعة متأخرة ليل الخميس وعشية التظاهرات الشعبية المقررة الجمعة.
وهنا اهم الفقرات التي وردت في هذه الكلمة :
- نحن امام أزمة نظام لم تدركه القوى السياسية
- المهمة الاساسية هي ضمان أعلى مستوى من الحريات والامن وفرص العمل
- سنجري تعديلات وزارية بعيدا عن المحاصصة الأسبوع المقبل
- تقليص رواتب المسؤولين والوزراء والنواب والدرجات الخاصة والوكلاء والمدراس العامين الى النصف ومنحها للشعب

- سنقدم مرشحي الخدمة الاتحادي الى البرلمان الأسبوع المقبل
- جلس الوزراء سيعيد مقترحه للبرلمان في تعديل قانون انتخابات المحافظات والبرلمان
- نسعى الى تشكيل مفوضية انتخابات جديدة تتمتع بالاستقلالية
- تطبيق قانون الاحزاب ومنع المجاميع المسلحة من العمل الحزبي والمشاركة بالانتخابات
- خضوع كل صادرات النفط ومنها في الاقليم بالسياسية النفطية
- منح كل عراقي لا يملك دخلاً 130 الف دينار شهرياً
- عقد مؤتمر اقليمي يضم دول الجوار العراقي لمنع خطر الحرب بالمنطقة
- لا تظاهرات بلا موافقة وزارة الداخلية
- الاتفاق على تقنين جميع مكاتب الرئاسات الثلاث وجعلها أقل كلفة
- لجنة التحقيق ليس تنفيذية بل لتشخيص أحداث التظاهرات
- عبد المهدي يدافع عن اللجنة التحقيقية بأحداث التظاهرات ويؤكد: نقبل الاعتراض
- خفض سن الترشيح بالانتخابات والفوز بأعلى الأصوات
- إعفاء كبار الضباط لا يعني الخروج من الخدمة وبخلافه سوء فهم
- الحكومة أيدت قرار البرلمان بتجميد عمل مجالس المحافظات
- الدعوة لانتخابات مبكرة حق دستوري ولا لبس فيه وسأكون مسرورا وفق الدستور اما الضغط والتصوير للناس هذا امر
- استقالة الحكومة يعني الذهاب للفوضى وضد الاصلاح و الانتخابات المبكرة بـ"المغامرة"
- عبد المهدي ينتقد العبادي "ضمناً" وتفاخره بالانتصار على داعش
- عبد المهدي يهاجم الحكومة السابقة وتحميلها ديون كبيرة على العراق
- البعض يستغل الاحداث لرفع الأسعار وسنحاسبهم بالقانون
- وجهنا باطلاق سراح جميع المتظاهرين المعتقلين وعدم ملاحقة وسائل الاعلام
- زج القوات المسلحة بالتظاهرات خطأ كبير واستبدلناها بقوات حفظ القانون
طبع الصفحة PDF