برلمانية تكشف عن فضيحة إخفاء 4 آلاف درجة وظيفية وعدم منحها لحملة الشهادات العليا

تأریخ التحریر: : 2019/10/19 12:54525 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
انتقدت النائب عالية نصيف، السبت، الحكومة لعدم استيعابها ٩٠٠ معتصم من حملة الشهادات العليا رغم وجود أربعة آلاف درجة وظيفية تم إخفاؤها ، مطالبة الحكومة بالكشف عن قتلة المتظاهرين وعدم تسويف نتائج التحقيق.
وقالت نصيف، في بيان تلقت {الفرات نيوز} نسخة منه، إن "هناك معلومات عن وجود أربعة آلاف درجة وظيفية شاغرة، ورغم ذلك لم تحاول الحكومة استيعاب ٩٠٠ معتصم فقط من حملة الشهادات العليا وتركتهم ينامون ١٠٠ يوم في الشارع وتم الاعتداء عليهم بالماء الحار وتعرضوا للتهديد والإهانة".
وبينت، أن "اخفاء الدرجات الوظيفية عن الشعب هو فضيحة تضاف الى مسلسل فساد السلطة، فمن هي الجهة التي اعطت الحق للوزراء بإخفاء هذه الدرجات؟".
وطالبت نصيف رئيس الجمهورية بـ"متابعة التحقيق بنفسه في جريمة قتل المتظاهرين"، مؤكدة أن "على اللجنة التحقيقية ان تكشف الحقائق وتعلن عن قاتلي المتظاهرين، وسوف نفضح من يتستر على اية حقيقة ونعتبر المتسترين شركاء في قتل وقمع المتظاهرين، فقد كنا ومازلنا نكشف عن المئات من اخطر ملفات الفساد ولكن دون مجيب، وعندما غضب الناس وخرجوا الى الشوارع تم قمعهم وقتلهم بدم بارد ومحاولة اخفاء معالم الجريمة بكل وقاحة".
طبع الصفحة PDF