مؤتمر الحكيم مع نظيره الفرنسي يكشف تسلم العراق عناصر تنظيم داعش المحتجزين في سوريا

تأریخ التحریر: : 2019/10/17 14:34469 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
اكد وزير الخارجية، محمد علي الحكيم، الخميس، ان العراق سيتسلم عناصر تنظيم داعش العراقيين المحتجزين في سوريا، محذرا ونظيره الفرنسي من تداعيات العمليات العسكرية التركية داخل سوريا.
وقال الحكيم، خلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الفرنسي جان ايف لودريان، اليوم إن "العراق سيتسلم مقاتلي داعش العراقيين وعوائلهم ويقوم بمحاكمتهم داخل العراق"، وأضاف، أن “المحادثات مع الوزير الضيف، تطرقت إلى اجتياح تركيا للشمال السوري"، مؤكدا أن "العراق يراقب ما يجري في سوريا، وقد اتخذ عددا من الإجراءات لحماية حدوده، وضمان عدم تسلل المقاتلين الأجانب في التنظيم".

من جانبه حذر لودريان، "من عودة تنظيم داعش الى العراق وسوريا بسبب التوغل التركي بالشمال السوري"، مبينا أن "هناك خطر شديد نتيجة التوغل التركي شمال سوريا، وان العراق شريك بالحرب على داعش".

واضاف ان "عدد مقاتلي داعش الأجانب في السجون شمالي سوريا كبير جدا".

واكد أن فرنسا سبق أن خصصت مليار يورو للمساهمة في دعم العراق.

كما ناقش الجانبان العلاقات الثنائية واعادة اعمار المناطق المستعادة من سيطرة تنظيم داعش عبر الشركات الفرنسية. وتباحثا كذلك على تسهيل منح سمات الدخول إلى العراقـيين الراغبين في زيارة فرنسا سواء كانوا رجال أعمال أم سياحا.
طبع الصفحة PDF