لجنة نيابية تحذر من "التمييز بين المناطق" في تقديم الخدمة لسكان بغداد

تأریخ التحریر: : 2019/8/18 17:22473 مرة مقروئة
[بغداد-اين ]
حذرت لجنة الخدمات النيابية،من التمييز بين المناطق في اطار تقديم الخدمات وتنفيذ المشاريع لسكان العاصمة بغداد، فيما طالبت الجهات المعنية وعلى رأسها الحكومة المحلية بانصاف المناطق المحرومة وبالاخص اطراف العاصمة.
وقال عضو لجنة الخدمات النيابية علاء سكر الدلفي في بيان تلقت وكالة كل العراق الاخبارية [اين] سخة منه، إن "هناك تفاوتا في تقديم الخدمات وتنفيذ المشاريع بمناطق العاصمة بغداد وهذا يمكن ان نصفه بالتمييز بين المناطق ولابد من ايلاء جميع المناطق وخصوصا الاطراف اهمية قصوى في اطار اعمار وتأهيل وتنفيذ مشاريع بنى تحتية".
واضاف الدلفي،ان "جميع سكان مناطق بغداد من حقهم الحصول على ابسط الخدمات حتى ابعد نقطة فيها ولايمكن اختزال العاصمة بالمركز فقط بل هناك اطرافا منكوبة ومحرومة تعاني منذ سنوات من الاهمال والتقصير والنسيان ويجب الالتفات اليها من قبل الحكومات التنفيذية سواء الاتحادية او المحلية".
واشار الى ان "لجنة الخدمات النيابية تراقب مايجري بشأن خطط تنفيذ المشاريع وابواب صرف الموازنات المالية ويجب ان تذهب بالاتجاه السليم واستغلالها احسن استغلال بغية توفير ابسط الخدمات والمتطلبات للمواطنين".
ودعا الدلفي،الحكومة المحلية للعاصمة بغداد،الى ان "تأخذ بنظر الاعتبار المعايير الاساسية لخطط المشاريع وكل مايخص تنفيذ وتوفير الخدمات ومن بينها المساحة والكثافة السكانية وخصوصا لمناطق اطراف العاصمة من اقضية ونواحي وهنا نستذكر ماتعانيه ناحية الوحدة منذ صعوبة في تنفيذ آية مشاريع استراتيجية واهمال لاكثر من ٢٠٠ الف نسمة يسكنون فيها".
طبع الصفحة PDF