برلماني: الموازنة ستتحول إلى المعضلة الأكبر في العراق

تأریخ التحریر: : 2019/8/12 14:08836 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
أكد عضو اللجنة المالية النيابية، أحمد حاجي رشيد، أن الموازنة ستتحول إلى المعضلة الأكبر في العراق، خاصة مع الحديث عن عجز كبير في موازنة العام المقبل.
وقال رشيد في تصريح صحفي، إن "لجنة إعداد استراتيجية الموازنة المالية لعام 2020، قدرت العجز المتوقع بنحو 72 ترليون دينار، في حين أن الإيرادات السنوية في العراق تتراوح بين 60 إلى 70 ترليون دينار".
وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن قيمة المخصصات للموازنة التشغيلية {الرواتب} ستصل في العام المقبل إلى 48 ترليون دينار في حين كانت تبلغ 36 ترليون دينار في السنوات السابقة، كما يجب على العراق تسديد ديون بقيمة 19 ترليون دينار، في حين تصل تكاليف التنقيب عن النفط واستخراجه إلى 20 ترليون دينار، إلى جانب 11 ترليون دينار لصندوق التقاعد".
ولفت الى ان موازنة العام 2019 تضمنت استحداث 6500 درجة وظيفية لحركة سرايا السلام، ومخصصات مالية لـ28 ألف عنصر في الحشد الشعبي.
طبع الصفحة PDF