نائب عن دولة القانون": أخرجنا القوات الأجنبية وعادت بأعداد أكبر والحكومة صامتة

تأریخ التحریر: : 2019/7/15 14:30441 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
اكد ائتلاف دولة القانون، الاثنين، ان القوات الأجنبية خرجت من العراق خلال فترة حكم زعيمه رئيس الحكومة الأسبق نوري المالكي لكنها عادت بأعداد أكبر، فيما اتهم الحكومة بالتزام الصمت.
وقال النائب عن الائتلاف، منصور البعيجي، في بيان تلقت وكالة كل العراق الاخبارية [اين] سخة منه، ان على "جميع القوى السياسية الوطنية العمل بجدية من اجل اخراج جميع القوات الاجنبية من الاراضي العراقية وتحت اي مسمى كانت هذه القوات المتواجدة على اراضينا"، مؤكداً ان "بقاء هذه القوات يعتبر امرا غير مقبول ويجب التوحد بين الجميع من اجل اخراجها".
وأضاف البعيجي "لا وجود لسيادة البلد ببقاء هذه الاعداد الكبيرة على اراضينا بالرغم من ان الحكومة السابقة برئاسة المالكي اخرجت هذه القوات، ولكن مع الاسف عادت باعداد كبيرة بعد هجوم داعش الارهابي على محافظاتنا".
وتابع، أن "من يتحدث عن سيادة البلد عليه ان يدرك جيدا لاسيادة بوجود هذه الاعداد الكبيرة من القوات الاجنبية بمعداتها العسكرية على اراضينا والحكومة لم تحرك ساكنآ مع الاسف الشديد".
واعتبر البعيجي، "بقاء هذه القوات داخل الاراضي العراقية هو مشروع تآمري جديد يهدف الى ضرب المنطقة باكملها"، مردفا بالقول: "لذلك على جميع القوى العراقية الوطنية ان تدرك خطورة الوضع وتعمل بروح واحدة لاخراج هذه القوات باسرع وقت ممكن ان كانت هذه القوى السياسية جادة بالحفاظ على سيادة البلد من اي انتهاك خارجي".
طبع الصفحة PDF