السعودية تؤكد بانها قصفت من العراق وتطالب بالجيش لمسك الحدود ومناورات مشتركة بين البلدين قريبا

_NEWS_DATE: 2019/7/11 17:49 ??A¢??A???A¢ 976 مرة مقروئة
[متابعة-اين]
السعودية مقتنعة بانها قصفت من العراق وتطالب بالجيش لمسك الحدود ومناورات مشتركة بين البلدين قريبا
كشف مصدر امني، عن ابرز ما بحثه الوفد العسكري العراقي في السعودية، مبينا ان السعوديين مقتنعين بأن الضربات التي طاولت أنابيب نفطهم كانت من العراق.
ونقلت صحيفة خليجية عن المصدر قوله ان "مباحثات الوفد العراقي برئاسة رئيس اركان الجيش عثمان الغانمي تركزت على ملف الحدود وضرورة تقديم العراق ضمانات أنه لن يكون مصدر تهديد أمني على السعودية، ورغبة الرياض في أن تكون الحدود مسؤولية الجيش العراقي".

واضاف ان "السعوديين مقتنعون بأن الضربات التي طاولت أنابيب نفط شمال السعودية كانت من العراق، حيث يتحدثون بناء على معلومات أميركية دون دليل ملموس"، مشددا انه "تم تقديم تعهدات بخطة ضبط الحدود والبالغة 612 كم".

وتابع ان "هناك اتفاق مبدئي على إجراء مناورات عسكرية بين البلدين على الحدود المشتركة بين العراق والسعودية في الفترة المقبلة، بناء على مقترح سعودي، إضافة إلى تشكيل غرفة تنسيق استخباري وأمني بين الجانبين"، موضحا ان "السعودية تتخذ حاليا إجراءات مشددة على حدودها مع العراق هي الأولى منذ منتصف عام 2014، عندما اجتاح تنظيم داعش مساحات من العراق".

وكان رئيس أركان الجيش العراقي قد توجه إلى السعودية في زيارة رسمية يوم الاثنين الماضي، بناءً على دعوة من نظيره السعودي فياض بن حامد الروملي.

وأتت زيارة الغانمي إلى السعودية بعد أقل من أسبوع على تقارير أميركية تحدثت عن أن هجومين على مصالح نفط سعودية، وقعا في حزيران الماضي، لم يكونا من الأراضي اليمنية، بل من داخل الأراضي العراقية بواسطة طائرات مسيرة، بحسب ما خلص إليه مسؤولون أميركيون.

ونفى العراق رسميا، على لسان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تلك التقارير، واعتبر أن تلك المعلومات ساقها مسؤولون أميركيون له، وبين لهم بدوره أن الأجهزة الاستخبارية أكدت عدم صحتها.
طبع الصفحة PDF
?