عبدالمهدي يتحدث عن النفط المهرب ويعلق على اصحاب العقود والاجور اليومية

تأریخ التحریر: : 2019/7/9 22:311092 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
قال رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، الثلاثاء، إن العراق بحاجة إلى تنويع خطوط التصدير، بعد خسارته منافذ تصدير النفط، مؤكدا أن "مجلس مكافحة الفساد سيفتح عدة ملفات، بينها تهريب النفط ومكافحة المخدرات".
قال رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، الثلاثاء، إن العراق بحاجة إلى تنويع خطوط التصدير، بعد خسارته منافذ تصدير النفط، مؤكدا أن "مجلس مكافحة الفساد سيفتح عدة ملفات، بينها تهريب النفط ومكافحة المخدرات".

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الاسبوعي لرئيس الوزراء اليوم حيث اشار الاخير إلى أن "العراق اقر توصيات بشأن تصدير النفط إلى سوريا والأردن".

وأكد عبد المهدي، أن "مجلس مكافحة الفساد سيفتح عدة ملفات، بينها تهريب النفط ومكافحة المخدرات".

وحول ملف المناصب بـ"الوكالة"، أكد رئيس الوزراء أنه تم وضع آلية كاملة لحسم هذا الملف خلال الفترة المقبلة".

ولفت عبدالمهدي، أن "الأسبوع المقبل سيتم الاعلان عن أسماء المدراء العامين المحالين الى القضاء".

وبين عبدالمهدي أن موضوع العقود والأجور اليومية يتم دراسته بشكل جدي ولا نستطيع التوسع بالتعيين على الملاك".

وبشأن انتاج العراق من القمح، أشار عبدالمهدي إلى أن "كمية الانتاج من القمح بلغت 4 ملايين طن، وهذا رقم قياسي بتاريخ البلاد"، مبينا أن "الحكومة سددت مستحقات الفلاحين بشكل كامل".

وحول التوترات التي يشهدها مضيق هرمز، اكد رئيس الوزراء، ان "العراق لديه مخاوف مما يجري بمضيق هرمز كونه يؤثر على الاقتصاد العراقي".
طبع الصفحة PDF