عبد المهدي لسائرون والفتح : اما ان تدافعو عنا او تنتقلوا لصف المعارضة

_NEWS_DATE: 2019/7/9 16:25 ??A¢??A???A¢ 603 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
في خطوة مفاجئة ندد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بنهج تحالفي سائرون والفتح اللذان يدعمانه .
وقال عبد المهدي في جلسة لمجلس الوزراء عقدت اليوم الثلاثاء , ان اسلوب تهديد الحكومة ورئيسها من قبل الكتل المشكلة لها سابقة لم تحدث في عالم السياسية .

واضاف عبدالمهدي اذا كانت المولاة تهدد بمسائلة الحكومة ووزرائها فماذا تركوا للمعارضة , مطالبا زعيم ائتلاف سائرون والتيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس تحالف الفتح هادي العامري بالدفاع عن سياسات وبرامج حكومته .

وشدد رئيس الوزراء العراقي على عدم السماح للصدر والعامري بوضع رجل في الحكومة ورجل بالمعارضة مهدا اياهم نحن في مركب واحد اما ان ننجوا معا او نغرق معا .

وهدد النائب عن تحالف سائرون جواد الموسوي، بحجب الثقة عن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في حال عدم الالتزام بالمواعيد المحددة لانهاء تكليف جميع الدرجات الخاصة واجراء الانتخابات المحلية.

وقال الموسوي في بيان ، إن “اي عملية تأجيل للمواعيد المتفق عليها داخل اروقة مجلس النواب او ماجاء بتعليمات الموازنة الاتحادية للدولة من انهاء تكليف جميع الدرجات الخاصة التي تعمل بالوكالة بنهاية الفترة المحددة او موضوع تاجيل موعد انتخابات المجالس البلدية الى السنة القادمة هو تنصل عن الوعود التي قطعتها للشعب وتسويف وخيانة للامانة التي على اساسها تم انتخابك كرئيس للوزراء”.

وأضاف الموسوي، انه “عليه ستتم مناقشة عملية حجب الثقة عن حكومتك في حال تنصلت واخلفت بهذه الوعود” .

من جانبه أكد النائب عن تحالف الفتح، مختار الموسوي، الثلاثاء 9 تموز 2019، أن تحالفه سيستجوب اربعة وزراء من حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

وقال الموسوي في تصريح صحفي، إن “تحالف الفتح تعهد باستجواب وزير الخارجية ووزير النفط ووزير الصناعة والمعادن ووزير الاتصالات لوجود شبهات فساد تحول حولهم”.

وأضاف الموسوي أنه “بعد الانتهاء من قانون الموازنة وقانون الانتخابات سنحدد موعدا لاستجواب وزراء الصناعة والخارجية والنفط والاتصالات”.
طبع الصفحة PDF
?