رسالة ترامب الى ايران ينتهي مصيرها بمكان غير متوقع

_NEWS_DATE: 2019/6/13 15:44 ??A¢??A???A¢ 552 مرة مقروئة
[متابعة-اين]
انتهى مصير الرسالة الخطية للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التي حملها رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، الى القيادة الإيرانية في مكان غير متوقع.
وأظهرت صور مصير رسالة ترامب التي لم تصل الى مقصدها، وكان يحملها رئيس الوزراء الياباني بيده لتسليمها الى المرشد الايراني السيد آية الله علي خامنئي قبل أن يضعها جانبا وتحديداً أسفل مكان جلوسه بعدما سمع رد صريحا من قائد الثورة الاسلامية في ايران بأنه لن يتبادل الرسائل مع ترامب "أبداً لأنه لا يستحق ذلك".
وقال السيد الخامنئي، في تصريح ادلى به لدى استقباله رئيس وزراء اليابان صباح اليوم الخميس ردا على تصريحه بأنه يعتزم نقل رسالة من الرئيس الاميركي، "أننا لانشك في حسن النية والجدية التي تتصف بها إلا أن مانقلته عن الرئيس الاميركي فإننا لانعتبر ترامب شخصا لائقا لتبادل الرسائل وليس لي أي رد ولن أرد عليه".
وأشار قائد الثورة الإسلامية إلى أن "مايقوله ترامب بإنه لا ينوي تغيير النظام، هو كذبة، لأنه إذا كان بإمكانه فعل ذلك، لفعل لكنه لا يستطيع ذلك".
كما أشار الى حديث رئيس الوزراء الياباني بشان طلب اميركا التفاوض حول الموضوع النووي، وقال إن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تفاوضت لمدة خمس أو ست سنوات حول القضية النووية مع اميركا والأوروبيين في إطار 1+5، وتوصلت الى نتيجة ما، لكن اميركا نكثت هذا الاتفاق وانسحبت منه، وتساءل: اي شخص عاقل سيكون مستعدا للتفاوض مع بلد ينكث جميع المواثيق.
طبع الصفحة PDF
?