قيادي في الاصلاح: الحلبوسي سيغادر الى طهران ثم واشنطن في وساطة اللحظة الاخيرة

_NEWS_DATE: 2019/5/24 20:33 ??A¢??A???A¢ 477 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
كشف القيادي في تحالف الاصلاح والإعمار وعضو مجلس النواب السابق حيدر الملا، الجمعة، ان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، سيغادر في الأيام المقبلة الى طهران ثم واشنطن، في وساطة اللحظة الاخيرة.
وذكر الملا في حسابه على "تويتر" اليوم انه "في الأيام المقبلة يغادر رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي الى طهران ثم واشنطن في وساطة اللحظة الاخيرة".

وأضاف ان "السياسة الوسطية للرئيس تعكس شخصية البلاد عندما تمثل نفسها ومصالحها فتعيد للعراق دوره المحوري بعيدا عن الذيلية التي طبعت المشهد العراقي موقفا واشخاصا طيلة 16 عاما مضت".

وتوترت العلاقة بين أميركا وإيران خلال الفترة الماضية، وبدا أن هناك حربا قريبة ستشهدها المنطقة، إلا أن القيادات السياسية في البلدين [إيران وأميركا]أكدوا دوما على أنهم لا يريدون الدخول في أي حرب.

وشهدت الأزمة بين أميركا وإيران تصعيدا ملحوظا خلال الأسبوع الماضي، بعد أن أرسلت واشنطن حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن"، مع عدد من القاذفات إلى الخليج، قبل أن تزرع منظومة صواريخ باتريوت الدفاعية في المنطقة.

وباتت العلاقات بين واشنطن وطهران أكثر توترا في أعقاب قرار ترمب هذا الشهر محاولة وقف صادرات إيران النفطية تماما وتعزيز الوجود الأميركي في الخليج ردا على ما قال إنها تهديدات إيرانية.

وكانت واشنطن سحبت، هذا الأسبوع، بعض موظفيها الدبلوماسيين من سفارتها ببغداد في أعقاب هجمات في مطلع الأسبوع على أربع ناقلات نفطية في الخليج.
طبع الصفحة PDF
?