عبد المهدي: دحر داعش في سوريا لم يكن ليحصل لو لا النصر العراقي

_NEWS_DATE: 2019/3/24 21:18 ??A¢??A???A¢ 1055 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
اكد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، ان دحر داعش في سوريا لم يكن ليحصل لو لا النصر العراقي.
جاء ذلك خلال لقائه بمقر السفارة العراقية في القاهرة، اليوم الاحد، أبناء الجالية العراقية المقيمين في جمهورية مصر العربية.
وذكر بيان لمكتبه، تلقت وكالة [اين]نسخة منه، ان" رئيس الوزراء استمع خلال اللقاء، الى آرائهم ومقترحاتهم ومطالبهم واجاب عليها بشكل مباشر"، معربا عن" ارتياحه لعقد هذا اللقاء خلال زيارته الرسمية لمصر".
ودعا عبد المهدي الجميع الى" ممارسة مسؤوليتهم تجاه محاربة الظواهر المنبوذة والفقر والبطالة وقبر الطائفية والقضاء على وجود السلاح خارج الدولة وتعزيز الاستقرار والسلم الاهلي، كما دعا اصحاب الكفاءات العراقية الى المساهمة في بناء بلدهم".
وفي بداية اللقاء جدد رئيس الوزراء، العزاء لجميع العراقيين بفاجعة العبّارة في مدينة الموصل .
وقال عبد المهدي في كلمة القاها امام ابناء الجالية، ان" العراق يحقق نجاحات متواصلة بقوة وعزيمة العراقيين الذين تجاوزوا بوحدتهم كل الصعاب".
كما استعرض رئيس مجلس الوزراء في كلمته التطورات التي يشهدها العراق وفي مقدمتها النصر على داعش الذي لاتقتصر نتائجه الايجابية على الامن والاستقرار في المنطقة، موضحاً ان" دحر داعش في سوريا لم يكن ليحصل لو لا النصر العراقي"، مشيرا الى" عزم العراقيين على البناء وتحقيق النهوض الاقتصادي رغم التجارب الصعبة والتحديات والحروب التي دامت نحو اربعة عقود".
وقدم عبد المهدي شرحا لأبناء الجالية العراقية عن زيارته الى مصر والقمة الثلاثية والنتائج الايجابية لها التي حرص ان تكون مثمرة وعملية، مبيناً ان" كل مطالب واوضاع العراقيين في مصر ومايخص الطلبة واصحاب المصالح والاقامة وسمات الدخول طرحت خلال المباحثات"، مؤكداً" السعي لإفتتاح ملحقية ثقافية هناك، مشيرا الى المنهاج الطموح الذي وضعته الحكومة العراقية كمنهاج عمل يخدم تطلعات شعبنا".
كما اجاب الوزراء على اسئلة وملاحظات الحضور في مجالات اختصاصاتهم.
وحضر اللقاء جمع كبير من العراقيين من مختلف المهن والمصالح والطلبة والاعلاميين ورجال الاعمال والمتقاعدين.ا[/size][/size]
طبع الصفحة PDF
?