العبادي : الظلم وعدم الانصاف وعدم المساواة تشجع الارهاب والتطرف

_NEWS_DATE: 2019/3/23 11:53 ??A¢??A???A¢ 617 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
قال رئيس تحالف النصر حيدر العبادي ان القضاء على الارهاب ليس عملا امنيا وعسكريا وسياسيا فقط بل يتعداه الى عمل اجتماعي وثقافي ومجتمعي، مشيرا الى ان هنالك جوانب تشجع الإرهاب هي الظلم وعدم الانصاف وعدم المساواة بين المواطنين .
واضاف في كلمته باعمال المنتدى العربي الافريقي لمكافحة الارهاب والتطرف "الرؤية التي قدمناها لدول العالم لمكافحة الإرهاب تحتاج الى برنامج فعلي لتطبيقها ".
وقال "هناك ارضية خصبة تشجع لتنامي الارهاب وحواضنه وهي الفساد والظلم وعدم المساواة والابتزاز والتي تبرر قتل الابرياء واستهدافهم تحت اي ظرف".
وأضاف ان " الإرهاب يستمد بقاءه من صفقات الفاسدين "
وتابع " نحتاج الى توجهات جديدة اساسها رعاية المواطن وضمان حق العيش للجميع وتوفير بيئة امنة بعيدا عن سياسات الاقصاء وفرض الارادات والتهديد والوعيد".

واضاف " قدمنا رؤية لمحاربة الارهاب الى دول العالم والمجتمع الدولي وتحتاج اليوم الى مزيد من الدعم والاسناد لتثبيت ركائزها"

واكد ان الارهاب والفساد كلاهما يغذي الاخر ليجعلها ذلك تمارس احتكار وهدر المال العام والفساد في مفاصل الدولة ومؤسساتها" .

وتابع " ان الارهابيين الذين قاتلوا في العراق جاءوا من دول تعيش اقتصادا مثمرا ومن الخطأ الترويج ان اولئك المقاتلين جاءوا من دول ومجتمعات فقيرة".

وقال"نحن مقبولون على مفترق طرق بين الدولة ومؤسساتها وبين جهات تحاول السيطرة على مقدرات البلد من اصحاب السلطة والمال والسلاح".
طبع الصفحة PDF
?