قوات الحدود مع سوريا في أقصى درجات التأهب لحدوث أي طارئ

_NEWS_DATE: 2019/3/20 15:29 ??A¢??A???A¢ 415 مرة مقروئة
[بغداد-اين]
أكد قائد فرقة المشاة الالية الثامنة اللواء الدرع الركن عبد الحسين سعود سوادي، ان داعش الارهابي يلفظ انفاسه الأخيرة في منطقة الباغوز في محافظة دير الزور السورية الحدودية مع العراق.
ونقل بيان لوزارة الدفاع تلقت وكالة[اين] نسخة منه ان قواتنا تراقب الموقف عن كثب وهي في أقصى درجات التأهب لحدوث أي طارئ".
وأضاف ان "حدودنا ستكون مقبرة لكل من يحاول الوصول او العبور اليها وان مقاتلينا من ضباط ومراتب قد استلموا التعليمات والاوامر التي ينفذونها في حالة حدوث أي خرق أمني على الحدود مع سوريا".
وكان رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، قال أمس في مؤتمره الصحفي الأسبوعي "أجرينا تقييما للاوضاع على الحدود العراقية السورية، ومايزال القتال هناك على اشده وقد تحسم المعركة في الباغوز خلال أيام".
وأضاف ان "العراق يعمل بكل جهده للسيطرة على حدوده، وهناك اجراءات متخذة لتأمينها ومنع داعش من الانتقال الى العراق".
طبع الصفحة PDF
?