الركابي: تصريحات السفراء تجاوز لمساحات عملهم الدبلوماسي وتدخل في شؤون العراق

تأریخ التحریر: : 2018/9/20 16:56386 مرة مقروئة
[اين-بغداد]
انتقد النائب عن تحالف سائرون حمدالله الركابي، تصريحات و تغريدات بعض السفراء و آخرها للسفير البريطاني في العراق.

وقال الركابي في بيان، تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه اليوم، انه" للاسف الشديد اننا نسمع ونقرأ بين الحين والاخر تصريحات وتغريدات لسفراء بعض الدول في العراق وهم يتحدثون عن الواقع السياسي العراقي وعملية تشكيل الحكومة القادمة واعتبر هذه التصريحات" تجاوز لمساحات عملهم الدبلوماسي وتدخل في شؤون العراق الداخلية".
واعلن الركابي عن" رفضه المطلق لأي تدخل في الشأن العراقي"، مهيباً بسفراء الدول كافة" الالتزام بالضوابط والمحددات والقوانين والاعراف الدبلوماسية التي تنظم عملهم".
ودعا الحكومة العراقية الى" عدم السماح لأي دولة بالتدخل في شؤونها حفاظا على سيادة العراق واستقلاله".
يذكر ان وزارة الخارجية ردت على تصريح السفير البريطاني قائلة: أن قرار تشكيل الحكومة العراقية هو قرار وطني عراقي محض وان المهام الموكلة اليها هي تكليف شعبي عبر البرلمان العراقي وبرقابته".
وأضافت الخارجية العراقية انها تأمل مزيداً من الدعم الدولي والاقليمي للعملية السياسية بشكل عام وبما يضمن سيادة العراق".
وأوضح محجوب أن "العراق اليوم يتمم استحقاقات العملية السياسية دستوريا عبر إنجاز إنتخاب رئيس البرلمان ونائبيه والمضي باتجاه إنتخاب رئيس الجمهورية وتكليف رئيس الوزراء الجديد لتشكيل كابينته الحكومية على أسس من المهنية والكفاءة والتي ستعمل على تحقيق ما أمكن من الإنجازات وتجاوز العقبات ليحتل العراق موقعه الذي يليق به إقليميا ودوليا ويوظف ثرواته لتحقيق الاعمار والرفاه والأمن بمساعدة ودعم الاشقاء والاصدقاء والمجتمع الدولي.
وكان السفير البريطاني لدى بغداد جون ويلكس، كشف في تغريدة له على موقع "تويتر" عن عقده حوارا وصفه بـ"الصريح" مع السفير الايراني ببغداد ايرج مسجدي، تناول عمل الحكومة العراقية المقبلة.
وكتب السفير البريطاني "دعوت سعادة السفير الإيراني الى نقاش صريح حول اخر المستجدات في العراق واتفقنا على ان الحكومة القادمة يجب ان تحسن خدماتها المقدمة و توفر الوظائف الى الشعب العراقي".
طبع الصفحة PDF