التميمي تكشف فضائح في التصويت على الحلبوسي وتؤكد شراء النواب

تأریخ التحریر: : 2018/9/16 23:282918 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
كشفت النائب عن تحالف سائرون ماجدة التميمي عن كواليس ما حدث داخل قبة البرلمان اثناء عملية انتخاب رئيس المجلس ونائبيه من قبل الاعضاء.
وقالت التميمي في تصريح صحفي إن "عملية التصويت في البرلمان شابها الشكوك وعلامات الاستفهام وسوء التصرف، لا سيما بعد تحول المجلس الى بازار بيع وشراء".
واضافت التميمي ان عملية التصويت لرئاسة المجلس جرت كالاتي :" حينما ينادون على اسم النائب يتجه الاخير لاخذ ورقة التصويت بعدها يذهب مباشرة الى محافظ صلاح الدين والنائب الحالي احمد الجبوري [ابو مازن] ليطلع على اختيار النائب ثم يقوم بالتقاط صورة للورقة لاثبات اختياره ويذهب بعدها النائب الى الصندوق ويضع ورقة التصويت".
واشارت إلى ان اغلب النواب لم يسمح لهم بالذهاب الى صناديق الاقتراع بمفردهم دون المرور على "عراب الصفقة" ابو مازن للاطلاع على اختيار النائب ثم يتجه بعدها للتصويت". على حد قولها
وقالت التميمي حينما سألت النائب احمد الجبوري عن سبب تجمع النواب عنده قبل ذهابهم لصندوق التصويت والادلاء باختيارهم اجابني بالحرف الواحد [اني شراي واكو ناس تبيع]".
وتابعت قولها "سألت احدى النائبات عن سبب بيعهن دماء شباب العراق، اجابتني قائلة "الفلبين نصبت رئيسا للوزراء لها وهو تاجر مخدرات ما المانع ان نقوم بتنصيب فلان" من دون ان تذكر اية اسماء.
وختمت التميمي حديثها قائلة، "العراق انباع، ولا يوجد تصويت حر بل خزي وعار".حسب قولها.
طبع الصفحة PDF