مشعان الجبوري: الحلبوسي أشترى رئاسة البرلمان بـ 15 مليون دولار

تأریخ التحریر: : 2018/9/14 19:211688 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
قال النائب السابق، مشعان الجبوري، ان القيادي في تحالف المحور الوطني النائب محمد الحلبوسي "دقع 15 مليون دولار لشراء منصب رئيس مجلس النواب" الذي المقرر ان يتم اختيار أحد المرشحين التسعة في جلسة البرلمان غداً السبت.
وقال الجبوري في صفحته على الفيسبوك اليوم الجمعة "صفقة بين ثنائي الفساد والمحافظين السابقين [صلاح الدين والأنبار] أحمد الجبوري ومحمد الحلبوسي عقدت في منزل نائب يدفع بموجبها الحلبوسي ١٥ مليون دولار للجبوري اضافة لترشيحه لتولي وزارة سيادية مقابل انسحابه من الترشح ليصبح الحلبوسي مرشحاً وحيدا لرئاسة البرلمان عن المحور الذي يضم [خميس] الخنجر والكرابلة ويتحالف مع الفتح والقانون" حسب قوله.
وأضاف "‏السؤال، ‏هل سيتم غداً فرض مضمون هذه الصفقة على أعضاء مجلس النواب ويجعلهم يصوتون بانتخاب الحلبوسي رئيسا لبرلمان العراق؟.. ‏ان حدث ذلك يعني ان مافيا الفساد قد خطفت الدولة واحكمت قبضتها على مفاصلها وسلطاتها" حسب تعبيره.
وتابع الجبوري، ان "هذه الصفقة التي ابقت الحلبوسي مرشحا وحيدا عن المحور لرئاسة البرلمان تتطلب ان يقوم تحالف القرار [أسامة النجيفي] - الوطنية [أياد علاوي] بالاتفاق على مرشح كفء وقوي - وهو طبعا ليس طلال الزوبعي- يواجهون به الحلبوسي الذي لا قدر الله ان فاز وتولى رئاسة مجلس النواب يعني ان مصالح الشعب ومقدرات البلاد اصبحت في خطر" حسب كلامه.
وكان المحور الوطني أعلن اليوم الجمعة رسمياً ترشيح النائب في المحور محمد الحلبوسي لرئاسة البرلمان.
يشار الى ان 9 نواب رشحوا أنفسهم لرئاسة مجلس النواب هم كل من: محمد تميم، وأسامة النجيفي، ورشيد العزاوي، وأحمد عبد الله الجبوري، وأحمد خلف الجبوري، وطلال الزوبعي، ومحمد الخالدي، ومحمد الحلبوسي، وخالد العبيدي وجميعهم متمسكون بالترشيح للمنصب.
_MSC_RESIZED_IMAGE
طبع الصفحة PDF