داعش تفخخ مدينة تدمر الأثرية

تأریخ التحریر: : 2015/6/21 16:11520 مرة مقروئة
[متابعة-أين]
زرعت عصابات الارهابية ألغاما وعبوات ناسفة في الموقع الأثري في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي بسوريا، في خطوة من شأنها تهديد الآثار المدرجة على لائحة التراث العالمي.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، إن مسلحي داعش عمدوا إلى زرع "الألغام والعبوات الناسفة في المدينة الأثرية"، التي كانت سقطت بيد الارهابيين.
إلا أن المرصد أكد عدم وجود معلومات بشأن الهدف من وراء هذه الخطوة، وقال إنه لا "يعلم إذا ما كان التنظيم قد فخخ المدينة من أجل تدمير الآثار أو زرعها منعا لتقدم الجيش السوري إليها".
وكشف أن تفخيخ المنطقة، التي تضم أثارا من العصر الروماني، تزامنت مع احتدام الاشتباكات بين الجيش السوري وداعش في محيط قرية أم جامع بريف حمص الشرقي.
وكانت داعش قد سيطرت، في أيار الماضي، على مدينة تدمر، مما أثار مخاوف من إقدام الارهابيين على تدمير الآثار القيمة للمنطقة، على غرار ما حصل في عدة مناطق في العراق وسوريا.انتهى
طبع الصفحة PDF