روسيا ترفض أي تغيير في الاتفاق النووي مع إيران

تأریخ التحریر: : 2018/5/4 15:477500 مرة مقروئة
[أين- متابعة]
ذكرت الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن موسكو ستحترم التزاماتها ضمن الاتفاق النووي الإيراني طالما فعلت الدول الأخرى ذلك، وأنها ستعتبر أي تغيير في الاتفاق النووي "غير مقبول".
وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية إن موسكو ستعتبر أيضا أن أي تغيير في الاتفاق النووي غير مقبول، وذلك تعقيبا على مزاعم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بخصوص إيران، وفقا لوكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.
ويأتي هذا في وقت يدرس فيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلغاء الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015، في موعد أقصاه 12 مايو ايار الجاري، وهو أمر تعارضه موسكو.
وكان نتنياهو قدم، الاثنين، عرضا بشأن ما قال إنه دليل موثق على برنامج إيران للأسلحة النووية، مما قد يعطي ترامب حجة جديدة للانسحاب.
ونقلت رويترز، اليوم الجمعة، عن مصادر مقربة من البيت الأبيض قولها إن ترامب قرر "تقريبا" الانسحاب من الاتفاق النووي.
وتنفي طهران السعي لامتلاك أسلحة نووية وتتهم إسرائيل بإثارة شكوك عالمية ضدها.
وكان الاتفاق الذي أبرم بين إيران والقوى الست الكبرى، بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة، من بين أبرز السياسات الخارجية للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، لكن ترامب وصفه بأنه "واحد من أسوأ الاتفاقات التي شهدها على الإطلاق".
طبع الصفحة PDF