السويد تحتج على بغداد وتستدعي السفير العراقي

تأریخ التحریر: : 2017/12/15 15:369446 مرة مقروئة
[أين- متابعة]
أحتجت وزارة الخارجية السويدية، اليوم الجمعة، على إعدام الحكومة العراقية لعراقي يحمل الجنسية السويدية أدين بتهمة الإرهاب.
ونقل بيان لوزارة الخارجية، عن رئيس حكومة ستوكهولم، ستيفان لوفين، اليوم، قولها إنه "سيتم اليوم استدعاء السفير العراقي للتعبير عن الاحتجاج، كما سيعمل السفير السويدي في العراق على إيصال احتجاج حكومته لبغداد".
وكانت محكمة عراقية، قد أدانت الرجل -الذي يحمل الجنسية السويدية أيضاً- في عام 2010 بعقوبة الإعدام بتهمة ارتكابه جرائم إرهابية، وقد تم تنفيذ أحكام الإعدام بحقه أمس الخميس، إضافة لنحو 37 آخرين بعد إدانتهم بارتكاب أعمال إرهابية.
طبع الصفحة PDF