التعاون الإسلامي تعقد إجتماعاً للمصالحة في بغداد الشهر المقبل

تأریخ التحریر: : 2017/11/20 15:36364 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
بحث وزير الخارجيَّة العراقـيَّة إبراهيم الجعفريّ مع مُدير مكتب منظمة التعاون الإسلاميِّ في العراق صالح الشاعريّ، مُستجدّات الأوضاع السياسيَّة، والأمنيَّة في العراق، والانتصارات الكبيرة التي حقـِّقها العراقيّون في حربهم ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة، ودور منظمة التعاون الإسلاميِّ في دعم العراق.
وأكّد الجعفريّ في بيان له تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، أنَّ "ما حقـِّقه العراق من انتصار هو لعُمُوم دول العالم وبالخُصُوص دول المنطقة؛ مُعلـِّلاً: لأنَّ التحدِّي الإرهابيَّ غير مقصور على العراق، وإن كانت رحى الحرب دارت على الأرض العراقـيَّة، مُضيفاً: لكم الحقّ أن تفرحوا بهذا الانتصار".
ودعا "المنظمة إلى القيام بخطوات عمليَّة إزاء دعم العراق في مُواجَهة عصابات داعش الإرهابيَّة، مُشدِّداً: نـُعوِّل على منظمة التعاون الإسلاميِّ في هذا الظرف الاستثنائيِّ أن تـُقدِّم كلَّ ما بوسعها، مُؤكّداً: العراق بلد صاعد؛ لأنه يمتلك كلَّ مُقوِّمات النهوض، لكنه يمرّ بظروف استثنائيَّة، ولن ينسى من يقف إلى جانبه".
من جهته أعرب مُدير مكتب منظمة التعاون الإسلاميِّ في العراق صالح الشاعريّ عن تقديره للجُهُود التي تبذلها الحكومة، والانتصارات التي تحققها القوات الأمنيَّة العراقـيَّة، مُوضِحاً: نؤكّد على وحدة، وسيادة العراق، وسلامة أراضيه، مُضيفاً: المنظمة مُستمِرَّة في دعمكم".
وبين، أن "المنظمة ستعقد اجتماعاً للمصالحة في بغداد الشهر المقبل في إطار دعم أمن واستقرار العراق".
طبع الصفحة PDF