بارزاني يتحدى الشرعية ويهدد بمواجهة معارضي الاستفتاء

تأریخ التحریر: : 2017/9/13 19:57246 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
قال رئيس إقليم كردستان، مسعود بارزاني، اليوم الأربعاء، ان "البرلمان العراقي لن يتمكن من كسر إرادة الشعب الكردي".
وأكد بارزاني خلال مشاركته في الإحتفالية التي نضمتها الجماهير في قضاء آكري تأييداً لإجراء الإستفتاء، أن "قرار الإستفتاء هو قرار جميع الأحزاب الكوردستانية، فقد فشلت جميع محاولاتنا مع العراق، وعلى المسؤولين العراقيين ان يسألوا أنفسهم، لماذا فشلت جميع محاولات الشراكة معهم".
وأوضح "اننا ننتظر الإستقلال منذ مئة عام، ولكن اذا كان هناك لديهم بديل عن الإستفتاء، على ان تتحقق جميع الأهداف التي نسعى اليها فسوف نقبل بذلك"، مؤكداً بأنه "مستعدون لتحمل كافة الإستقلال".
وبين بارزاني ان "أصواتكم للمطالبة بالإستقلال ستسعد ارواح الشهداء، وستنهي حقبة الأنفال والقصف الكيمياوي واحراق القرى الكردستانية".
واشار، "بعد إجراء الإستفتاء سنفتح ابواب الحوار حول الكثير من المواضيع، والذي يريد تجربة إرادة الشعب الكردي، فليتفضل، فالبرلمان العراقي لن يتمكن من كسر إرادة الشعب الكردي، لأنه يعمل على أساس الأغلبية السياسية، ولن نقبل الرضوخ وعليهم ان ينتقدوا انفسهم اولاً".
وكان مجلس النواب صوت أمس على رفض استفتاء كردستان كما ألزم رئيس الوزراء حيدر العبادي باتخاذ كافة التدابير التي تحفظ وحدة العراق وسيادته مع فتح حوار جاد لحل المشاكل بين المركز والاقليم.
وانسحب النواب الكرد من الجلسة احتجاجاً على رفض الاستفتاء.
وعلق رئيس البرلمان سليم الجبوري عقب التصويت بان الدستور ألزم جميع أعضاء مجلس النواب بحفظ وحدة العراق وسيادته واستقلاله، كما حدد الحالات التي يستفتى من شأنها واستفتاء كوردستان ليس من بينها، واقحام المناطق المتنازع عليها في الاستفتاء يخالف الدستور أيضاً".
كما أكد مجلس الوزراء بشكل واضح على عدم دستورية قرار المضي بالاستفتاء الكردي ومخالفته للقوانين العراقية وفي الاقليم ايضاً.
وقال رئيس الوزراء حيدر العبادي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي أمس ان "قرار استفتاء كردستان لايمكن ان يُجرى من طرف واحد، وأن فرضُ الامر الواقع بالقوة أمرٌ مرفوض ولن يستمر وليس حلاً".
ودعا العبادي "القيادة الكردية للمجيء الى بغداد لفتح الحوار" مشيرا الى ان "إجراء الاستفتاء سيُعرض العراق والمنطقة للخطر" كما حذر رئيس الوزراء من فتنة يكون فيها الجميع خاسراً".
من جانبه أكد رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني بالمضي في الاستفتاء.
وقال بارزاني خلال زيارته محافظة كركوك أمس، أن "قرار الاستفتاء جاء لأن جميع المحاولات السابقة فشلت، فالكرد غير مرغوب فيهم في بغداد في ظل حكم دولة طائفية" حسب زعمه.
وأضاف "لن نسمح لأحد أن يمنع أهل كركوك من تقرير مصيرهم، ولن نسمع التهديدات الصبيانية لإشعال الحرب ولا نهتم بها، ومن يحاول تنفيذ تهديده فسنمارس حق الدفاع عن النفس".
طبع الصفحة PDF