رئيس اركان الجيش الايراني: لا نقبل أبداً باستفتاء الاقليم

تأریخ التحریر: : 2017/7/17 12:54432 مرة مقروئة
[أين- متابعة]
أعتبر رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، إجراء استفتاء استقلال اقليم كردستان في العراق "غير مقبول ومرفوض".
وقال باقري في كلمة بملتقى قادة القوة البرية للحرس الثوري المنعقد في مدينة مشهد مركز محافظة خراسان الرضوية [شمال شرق ايران] ان هذا الاستفتاء "هو بداية الأزمات والتحديات الجديدة في المنطقة".
وأكد ان "البلدان المجاورة للعراق لا تقبل به أبدا حيث إن الحفاظ على السيادة الوطنية ووحدة ترابه يصب في مصحلة جميع القوميات والطوائف والقطاعات المختلفة لهذا البلد".
يذكر ان الاحزاب الكردستانية اتفقت في 7 حزيران الماضي على اجراء الاستفتاء في 25 ايلول المقبل والانتخابات في 6 تشرين الثاني.
وكانت دول ايران وتركيا والولايات المتحدة وروسيا والامم المتحدة والمانيا وبغداد قد اعلنت في وقت سابق رفضها لاجراء استفتاء استقلال كردستان "لتهديدة وحدة العراق".
وقال رئيس الوزراء حيدر العبادي، بشأن الاستفتاء بأنه "غير قانوني وان الحكومة الاتحادية لن تدعمه أو تموله او تشارك فيه" مبينا، ان "الأمم المتحدة اعلنت موقفها من هذا الاستفتاء وانها لن تشارك فيها بدون موافقة بغداد" لافتا الى ان "الاقليم أعلن نفسه بان الاستفتاء ليس ملزماً للاستقلال وانما معرفة رأي الشعب الكردي".
وأكد رئيس الإقليم مسعود بارزاني بوقت سابق، أن قرار الاستفتاء "بلا رجعة" عنه "وسيمنع وقوع كوارث في المنطقة".
كما قال بارزاني خلال زيارته الاسبوع الماضي على رأس وفد كردي رفيع الى بروكسل لحصول تأييد اوروبي للاستقلال ان "سلطات الإقليم تسعى الى التباحث مع بغداد بشأن الحدود والمياه والموارد بعد استفتاء الاستقلال".
وأكد "وصلنا الى قناعة تامة بأنه يمكننا العيش فقط كجيران جيدين مع العراق، فمنذ 100 عام ويحاول العراق ان يكون دولة ديمقراطية ولكن بدون اي نتائج تذكر".
ويزور حالياً وفد رفيع المستوى من الاتحاد الوطني الكردستاني، ايران عقب ايام من زيارة الرئيس السابق والامين العام للاتحاد جلال طالباني الى طهران في محاولة لاقناع البلد المجاور للعراق والاقليم بقبول إجراء الاستفتاء.
طبع الصفحة PDF