القانون تلزم الصمت من مبادرة الصدر بتضمنها تفعيل تحقيق سقوط الموصل

تأریخ التحریر: : 2017/2/20 23:081459 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
ألتزم أئتلاف دولة القانون- لحد الآن- الصمت من مبادرة زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، التي طرحها، اليوم الأثنين، لمرحلة مابعد تحرير مدينة الموصل والمتكونة من 29 فقرة.
ورفض القيادي بدولة القانون، موفق الربيعي في أتصال هاتفي أجرته معه وكالة كل العراق [أين]، مساء اليوم التعليق بعد سؤاله عن رأيه بالمبادرة، والمتضمنة تفعيل التحقيق [النيابي] بسقوط مدينة الموصل الذي يُدين رئيس الائتلاف رئيس الحكومة السابق نوري المالكي بالأحداث.
وكان زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، طرح اليوم الأثنين، مبادرة لمرحلة مابعد تحرير مدينة الموصل من عصابات داعش الارهابية.
وشملت المبادرة "فتح صندوق دولي لدعم حملة الإعمار في جميع المناطق المتضررة، وضرورة تمتين الجيش العراقي والقوات الأمنية حصراً من مهمة مسك الأرض في المناطق المحررة والمناطق المتنازع عليها".
كما تضمنت "ضرورة فتح حوار جاد وفاعل مع الأطراف في كردستان من أجل الوصول إلى حلول تنفع واقع العراق وشعبه ولا مانع من ان يكون برعاية أممية، وفتح حوار شامل للمصالحة الوطنية، وضرورة إتمام التحقيق في قضية سقوط الموصل ومجزرة سبايكر وإعلان النتائج إلى الرأي العام بل وغيرها من القضايا".
طبع الصفحة PDF  إرسال إلی الأصدقاء