وزير الدفاع يبحث مع السفير البريطاني دعم بلاده للعراق في الغارات وتدريب القوات

تأریخ التحریر: : 2015/5/31 14:00402 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
بحث وزير الدفاع خالد العبيدي، اليوم الاحد مع السفير البريطاني فرانك باكسير دعم بلاده للعراق في تنفيذ الغارات الجوية وتدريب القوات العراقية.
وذكر بيان للوزارة تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، أن الجانبين "بحثا خلا اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين إضافة إلى الدعم المقدم من قبل حكومة المملكة المتحدة إلى حكومة العراق عبر مشاركتها مع قوات التحالف الدولي في الحرب ضد تنظيمات داعش الإرهابية وتدريب القوات المسلحة العراقية".
وكانت صحيفة ذي تايمز البريطانية قالت أمس السبت ان بريطانيا تستعد لإرسال قوات إلى أكثر المناطق خطورة في العراق لمساعدة الجيش الأمريكي على تدريب القوات العراقية المحلية في حربها ضد تنظيم داعش الارهابي ويعتبر معسكر التاجي 30 كم شمال العاصمة بغداد أحد الاماكن المقترحة لتواجد القوات البريطانية، بجانب قاعدة عين الأسد الجوية، في محافظة الانبار.
وأكدت الصحيفة البريطانية على أن "الجيش البريطاني مستعد للذهاب إلى المناطق الخطرة لتدريب القوات العراقية بجانب الجيش الأمريكي، إلا أنه فى انتظار الضوء الاخضر النهائي من قبل مجلس الأمن القومي في بلاده،" مشيرة إلى أن "عدد القوات التي ستذهب إلى هناك سيكون صغيرا لا يتخطى العشرات".
ويعتبر معسكر التاجي 30 كم شمال بغداد أحد الاماكن المقترحة لتواجد القوات البريطانية، بجانب قاعدة عين الأسد الجوية، في محافظة الانبار بحسب الصحيفة.
يذكر أن بريطانيا تمتلك أكثر من 100 جندي وخبير في العراق لتدريب القوات الكردية في اقليم كردستان على مواجهة التهديد الذى تشكله العبوات الناسفة فضلا عن تدريب القناصة والإسعافات الأولية وصيانة الأسلحة كجزء من مهمة التدريب التى أعلن عنها لأول مرة، وزير الدفاع، مايكل فالون، في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.انتهى
طبع الصفحة PDF