نائب عن ديالى يطالب العبادي بالتحقيق في أسباب فشل الخطط الامنية في المحافظة

تأریخ التحریر: : 2017/1/20 12:02669 مرة مقروئة
[أين-بغداد]
اكد النائب عن كتلة المواطن من محافظة ديالى فرات التميمي ان الخروقات الامنية المتكررة بالمحافظة تعود الى فشل القيادات الأمنية، بادارة الملف الامني ، مطالباً القائد العام للقوات المسلحة بـ "ضرورة اعادة النظر بكل الخطط الامنية المرسومة وفتح تحقيق باسباب الفشل الذي اودى بحياة الكثير من الابرياء".
وقال النائب التميمي في بيان صحفي تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه اليوم إن " الخروقات الأمنية مستمرة في ديالى بسب فشل قيادات أمنية لا تمتلك أدنى شعور بالمسؤولية تجاه حياة المواطنين او تجاه منتسبين في الأجهزة الأمنية او في الحشد الشعبي من ابناء ديالى".
وأضاف التميمي، أن "العملية الإرهابية الأخيرة ضد نقاط مرابطة بمنطقة مطيبيجة والتي أدت الى استشهاد تسعة منتسبين في فوج طوارئ ديالى الرابع بالاضافة الى التمثيل بجثثهم وحرقهم".
واشار النائب التميمي في بيانه ، أن "التغيير المستمر الذي يحصل للقادة الأمنيين بعد تحرير المحافظة من عصابات داعش جلب الفشل والدمار للمحافظة وما حصل في السابق وما يحصل الآن من فلتان للأوضاع بين فترة وأخرى ما هو الا دليل يؤكد ما نوهنا عنه".
وطالب رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة بـ "إعادة تقييم للوضع الأمني في المحافظة والمسؤولين عنه وان يطلع شخصيا على أسباب الخروقات المتكررة في ديالى قبل ان نصل الى مرحلة يصعب فيها الحفاظ على النصر الذي تحقق في المحافظة وديموتمه".
طبع الصفحة PDF