مرصد: الوزير سلمان الجميلي متهم بمحاولة اختطاف صحفي لمتابعته فساد الأرز الهندي

تأریخ التحریر: : 2017/1/13 9:064003 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
طالب المرصد العراقي للحريات الصحفية رئيس الوزراء حيدر العبادي التحقيق في مزاعم عن محاولة وزير في حكومته ومساعدين له إختطاف مراسل قناة فضائية يتابع صفقة تجارية تحوم حولها شبهات فساد كانت شغلت الرأي العام، ومنع أي إساءة، أو تهديد لسلامة الصحفي.
وذكر المرصد في بيان له تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، أن "قناة الشرقية الفضائية نقلت عن مراسلها خطاب عادل، إنه تعرض الى محاولة إختطاف من قبل وزير في حكومة العبادي ومساعدين له بعد تغطية صحفية عن صفقة تجارية يشك بفسادها شغلت المواطنين العراقيين وماتزال والتي تحيط بها شبهات فساد دعت لجان برلمانية الى فتح تحقيق مستقل للكشف عن ملابساتها".
ونقل المرصد عن زميل مقرب من مراسل قناة الشرقية الفضائية خطاب عادل قوله، إن "عادل أشار الى ضلوع الوزير شخصيا وشقيق له ومسؤول حمايته بمحاولة الإختطاف تلك على خلفية التحقيقات الصحفية بالصفقة الفاسدة، وإن إدارة القناة سترفع دعوة قضائية ضد الوزير وشقيقه ومسؤول حمايته".
وكان بيان صادر عن وزارة التجارة أمس أفاد بان "ما افتعله مراسل الشرقية خطاب عادل الهيتي من خلال التقرير المفبرك الذي بث بتاريخ 5/1/2017 الساعة العاشرة و الربع في برنامج الحصاد في القناة والذي ادعى من خلاله انه ينقل صوره مباشرة من احد مواقع وزارة التجارة حيث تجري عمليات استبدال للرز الهندي".
وأضاف البيان انه "وبعد الاتصال بالمراسل لتحديد الموقع ادعى بأنه يقع في تقاطع العامرية وقد تحركت وزارتنا بشكل فوري لأخبار سكرتير القائد للقوات المسلحة و تم على الفور تحرك قواتنا الامنية في القاطع المذكور والتي نفت اصلاً وجود مخازن او عمليات استبدال او حتى دخول سيارة SNG للمنطقة خلال هذا التوقيت وعليه تقدمت وزارتنا بشكوى قضائية ضد المراسل خطاب عادل الذي اعد التقرير الكاذب نظراً لتاثير هذه الضجة على الامن الغذائي للمواطن كذالك عزوف الشركات العالمية على الدخول الى السوق العراقية وارتفاع اسعار العروض المقدمة لغرض التعاقدات المستقبلية فضلاً عن تاثيرة النفسي و الاجتماعي على موظفي الوازرة ممن يقدمون جهوداً كبيرة لخدمة ابناء شعبنا على امتداد أرض الوطن".
وكانت محكمة التحقيق المتخصصة بقضايا النزاهة في بغداد أصدرت في الخامس من الشهر الجاري أمراً بتوزيع جزء من شحنة الرز الهندي بعد ثبوت عدم صلاحيته للاستهلاك، وفيما اصدرت أمراً بالقبض على المسؤول عن تجهيزها، أوقفت صرف مبلغ خطاب ضمان تتجاوز قيمته مليون دولار" مشيرة الى أن "التحقيقات مستمرة مع الموظفين المسؤولين عن تسلم شحنة الأرز".
وكانت تقارير كشفت في شهر تشرين الاول الماضي عن دخول شحنة أرز هندية المنشأ تالفة بالآف الأطنان عبر موانئ البصرة الى آليات التعاقد المعتمدة بين وزارة التجارة والشركات المجهزة.
كما كشفت عن استيفاء الشركة المورّدة للأرز الهندي 90% من قيمة الصفقة قبل وصول البضاعة الى العراق، وفيما أخلت الموانئ العراقية مسؤوليتها عن دخول تلك الشحنة، أكدت أن وزارة التجارة قد أبلغتها مسبقاً بـ"صلاحية الرز الهندي وضرورة تفريغها بأسرع وقت".

طبع الصفحة PDF