المكسيك ترفض دفع تكاليف جدار على الحدود مع أمريكا

تأریخ التحریر: : 2017/1/12 11:21105 مرة مقروئة
[أين – بغداد]
جدد الرئيس المكسيكي إنريكه بينيا نييتو رفض بلاده تسديد تكاليف إقامة جدار على الحدود مع الولايات المتحدة، حسبما نقلته وكالة "نوفوستي" الروسية اليوم الخميس .
وجاء تصريح نييتو في أعقاب تأكيد الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب خططه لإقامة الجدار على الحدود بين البلدين، حيث أعرب الرئيس المكسيكي عن عزم بلاده العمل على الاحتفاظ بحرية التحويلات المالية للمهاجرين المكسيكيين المقيمين في الولايات المتحدة.
كان ترامب أكد في وقت سابق نية إدارته البدء بتنفيذ المشروع الخاص بإنشاء الجدار على الحدود مع المكسيك وعلى حساب السلطات المكسيكية.
وتوعد الرئيس الأمريكي المنتخب بحظر كافة التحويلات المالية التي يقوم بها المهاجرون المكسيكيون المقيمون في الولايات المتحدة إلى وطنهم، في حال رفض المكسيك تسديد تكاليف مشروع الجدار.
يذكر أن ترامب صرح مرارا في أثناء حملاته الانتخابية بأن المكسيك يتوجب عليها دفع كلفة إنشاء الجدار الحدودي. وبحسب الرئيس الأمريكي المنتخب فإن هذا الجدار من شأنه وقف الهجرة غير الشرعية من المكسيك إلى الولايات المتحدة.

طبع الصفحة PDF  إرسال إلی الأصدقاء